عربي ودولي

ترامب لا يتوقع أن يخلف زعيم كوريا وعوده … الجيش الأميركي يعلن مقتل جندي ومتعاقدين في هجوم كينيا

| رويترز - روسيا اليوم - وكالات

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأحد إنه لا يتوقع أن يخلف كيم جونغ أون زعيم كوريا الديمقراطية وعده بشأن نزع السلاح النووي، لكنه أقر بأنه قد يفعل.
وقال كيم جونغ أون الأسبوع الماضي إنه لم يعد هناك أساس لالتزام بيونغ يانغ بتعليق فرضته بنفسها على تجارب الصواريخ الباليستية العابرة للقارات والقنابل النووية وإنها ستكشف في المستقبل القريب عن «سلاح إستراتيجي جديد».
وقال ترامب للصحفيين على متن طائرة الرئاسة لدى عودته إلى واشنطن بعد قضاء أسبوعين في فلوريدا «لا أعتقد أنه سيخلف وعده لي، لكنه قد يفعل».
وكان ترامب، الذي أصبح في عام 2018 أول رئيس أميركي يجتمع وهو في السلطة مع زعيم كوري ديمقراطي، قد قال بعد تعليقات كيم إن الزعيم الكوري الديمقراطي وقع عقداً لنزع السلاح النووي وإنه يعتقد أن كيم رجل «يفي بوعوده».
وقال مارك ميلي رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة للصحفيين الأسبوع الماضي إن حالة تأهب القوات الأميركية عند مستوى كاف للاستجابة لأي شيء قد يحدث وإن القدرات العسكرية كافية للدفاع عن الولايات المتحدة.
وحذرت بيونغ يانغ، الشهر الماضي، واشنطن من «هدية عيد ميلاد» محتملة بعد أن أمهل كيم الولايات المتحدة حتى نهاية العام لتقديم تنازلات جديدة في المحادثات المتعلقة بترسانة بلاده النووية.
وشهدت العاصمة بيونغ يانغ، أول أمس الأحد، مسيرات جماهيرية حاشدة، لإظهار الوحدة الداخلية أمام التهديدات الأميركية، حسب وسائل إعلام كورية ديمقراطية.
وذكرت: «أن مئات الآلاف من الكوريين الشماليين، تجمعوا في ميدان كيم إيل سونغ، وحمل بعضهم لافتات تدعو إلى الوحدة».
وفي سياق آخر أعلن الجيش الأميركي مقتل ثلاثة أميركيين في الهجوم الذي استهدف قاعدة عسكرية في كينيا أمس.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن القيادة العسكرية الأميركية لإفريقيا «افريكوم» قولها أمس في بيان إن «جندياً ومتعاقدين اثنين مع البنتاغون قتلوا في الهجوم الذي استهدف قاعدة عسكرية أميركية كينية في مدينة لامو جنوب شرق كينيا بالقرب من الحدود مع الصومال».
وأوضح البيان أن موظفين اثنين آخرين في البنتاغون أصيبا بجروح من دون أن يعطي مزيداً من التفاصيل حول هويتهما.
وكان مسؤول كيني محلي أعلن أول أمس أن مسلحين من حركة الشباب الصومالية المتطرفة المرتبطة بتنظيم «القاعدة» الإرهابي شنوا هجوماً على قاعدة عسكرية لقوات أميركية وكينية في لامو من دون أن يوضح ما إذا كان أسفر عن سقوط قتلى أو جرحى على حين تبنت الحركة الهجوم.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock