شؤون محلية

مركز لتركيب الأطراف الصناعية بالقنيطرة … دبيات: لا عدالة في توزيع المنح وبعض الجهات تعمل بالمحسوبية والواسطة

| القنيطرة - خالد خالد

بين محافظ القنيطرة همام دبيات أن عملية التوزيع للمنح المقدمة من الزراعة أو الهلال الأحمر أو غيرها من الجهات لأبناء المحافظة لا تتم بعدالة، مشيراً إلى أن هناك اتهام لتلك الجهات بالمحسوبية والواسطة، مضيفاً: يتطلب ذلك إجراء عملية تقييم دقيقة وموضوعية للأشخاص الذين يستحقون المنحة بشكل حقيقي للاستفادة منها بالشكل المخصص لها وليس بهدف المتاجرة بها.
وشدد دبيات على أن الفترة القادمة تحتاج إلى جهد أكبر وفعالية أكثر من الجمعيات العاملة في المجال الإغاثي والإنساني وتكثيف الجهود في المناطق التي عاد إليها الأهالي، موجها عضو المكتب التنفيذي المختص ومديرية الشؤون الاجتماعية بإخلاء نحو 12 عائلة ما زالت مقيمة في مركز الخياط ومتابعة عملية الإخلاء لتسليم البناء لأصحابه وتكليف الشؤون بإيجاد المكان المناسب لإيواء العوائل من أبناء القنيطرة.
وأوضح مدير صحة القنيطرة عوض العلي أنه تم الكشف على مستودعات فرع الهلال الأحمر للوقوف على مادة الطحين بعد ورود شكاوى من المواطنين بوجود مادة السوس فيها حيث بينت النتائج أن المادة مطابقة للمواصفات وصالحة للاستهلاك، مؤكدا وضع مركز حرنة الصحي بالخدمة بعد تجهيزه بالتجهيزات اللازمة والكوادر الصحية والأدوية، إضافة إلى توزيع كميات الربع الأخير من 2019 من الأدوية المزمنة على كل المراكز الصحية، كما يتم حاليا التحضير للقيام بحملة على كل المدارس بالتنسيق مع مديرية التربية للكشف على العيوب البصرية عند الطلاب.

من جانبه بيّن رئيس فرع الهلال الأحمر جمعة حسن استفادة 33 ألف عائلة من المساعدات الإغاثية والإنسانية المقدمة من الهلال، إضافة إلى استفادة 100 أسرة في تجمع البطيحة من مشروع سبل العيش حيث تم تقديم 500 ألف ليرة لكل عائلة كمواد للمشروع الذي تم افتتاحه بهدف تأمين مصدر رزق دائم لتلك العوائل.
وأشار حسن إلى استفادة نحو 835 أسرة من منحة الحديقة المنزلية وتقديم أبواب وشبابيك ضمن برنامج إعادة الإعمار لنحو 95 أسرة في بلدة ممتنة بريف المحافظة الأوسط، موضحاً أنه تم تخصيص عوائل الشهداء بسلة غذائية وكيس طحين وغيرها كل 45 يوماً وكذلك الأمر بالنسبة لمستلزمات المعوقين والعجزة.
بدوره مدير الزراعة كشف عن توزيع 1130 منحة زراعية ضمن مشروع سبل العيش وسيتم متابعة تلك العوائل للتأكد من استخدامها للأغراض المخصصة لها وكذلك متابعة منحة الدجاج البياض التي قدمتها وزارة الزراعة لنحو 1000 عائلة.
ولفت مدير الشؤون الاجتماعية والعمل نزار حسون إلى أن نسبة تجهيز معسكر نبع الفوار ليكون مركزاً موحداً للإيواء بلغت 90 بالمئة وهناك متابعة للعمل بحيث يكون المركز جاهزاً لاستقبال العوائل خلال شهر من تاريخه والغاية من جمع العوائل سهولة تخديمها والوقوف على حاجاتها بشكل مستمر.

وأشار مدير التربية عماد أسعد إلى توزيع حقائب مدرسية ومقاعد دراسية وتقديم عشرة غرف صفية مسبقة الصنع إلى مدرسة رويحينة وكذلك الاستمرار بتوزيع مادة البسكويت المدعوم على كل مدارس المحافظة وتجمعات النازحين بدمشق وريفها.

ونوه رئيس جمعية نور بالقنيطرة رأفت البكار بتوقيع اتفاقية مع وزارة الصحة لإحداث عدة عيادات تعنى بالمرأة والأطفال بكل مناطق المحافظة، مؤكداً إحداث مركز لتركيب الأطراف الصناعية والمتوقع افتتاحه خلال شهر آذار القادم وإحداث ثلاثة مراكز مهنية لتأهيل الشباب في خان أرنبة وجباتا الخشب ونبع الصخر.
وذكرت رئيسة صندوق المعونة الاجتماعية حنان النادر استفادة 197 عسكرياً مسرحاً من المكافآت المخصصة لهم وحاليا يتم تدريبهم في الجهات العامة ليكونوا مهيئين للعمل في حال حصولهم على وظيفة.
يذكر أن تجمعات النازحين بريف دمشق محرومة من جميع الخدمات التي تقدمها الجمعيات العاملة بالمجال الإغاثي أو الإنساني أو الصحي وتوجيه كل الخدمات لأرض المحافظة، علماً أن تعداد أبناء التجمعات نحو 450 ألف نسمة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock