سورية

بتكليف من الرئيس الأسد… عزام يقدم التعازي للعراق الشقيق باستشهاد المهندس ورفاقه

| وكالات

بتكليف من الرئيس بشار الأسد قدم أمس وزير شؤون رئاسة الجمهورية منصور عزام التعازي للعراق الشقيق باستشهاد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس وكوكبة من رفاقه المقاومين وذلك في مقر السفارة العراقية بدمشق.
وسجل عزام كلمة في سجل التعازي نقل فيها تعازي الرئيس الأسد للقيادة العراقية والشعب العراقي الشقيق وإلى ذوي الشهداء الذين ارتقوا دفاعاً عن الحق والحرية وسيادة دولتهم واستقلالها في محاربة الإرهاب وذيوله، وفق ما ذكرت وكالة «سانا».
وأكد عزام في الكلمة، أن هذه الجريمة تشكل انتهاكاً للقانون الدولي ولميثاق الأمم المتحدة واعتداء سافراً على أرض العراق الشقيق وأن هؤلاء الشهداء سيبقون شعلة تنير درب المناضلين والمقاومين في سبيل الحرية ومنارة تحملها الأجيال القادمة.
وفي تصريح للصحفيين قال عزام: إن هذا الحدث الجلل باغتيال أبو مهدي المهندس هو اعتداء سافر على سيادة دولة العراق الشقيق وإن هذا الاغتيال برسم جميع الدول التي تدعي الحرية والديمقراطية وسيادة الدول.
وأضاف: إن هؤلاء الشهداء سيبقون علماً وملهماً ونبراساً للأجيال المقاومة القادمة من خلال شباب المقاومة السائرين على هذا الدرب الذين يسطرون كما سطر هؤلاء ملاحم في مقارعة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock