الأخبار البارزةشؤون محلية

أطباء سورية زادوا 5 آلاف وأصبحوا 33 ألفاً.. دراسة للأجور الطبية التأمينية تتناسب مع دخل المواطن … حسن لـ«الوطن»: نطالب بزيادة «كشفية» الأطباء على أن تكون متوازنة بين الطبيب والمريض

| محمد منار حميجو

كشف نقيب أطباء سورية عبد القادر حسن عن تحويل أطباء إلى المجلس المسلكي نتيجة رفعهم للتسعيرة الطبية بعدما تلقت النقابة العديد من الشكاوى في هذا الموضوع، مضيفاً: «هذا الشطط في التسعيرة الطبية غير مقبول».
واعتبر حسن أن هناك فوضى في تسعيرة الأطباء، مشيراً إلى أن الهدف حالياً هو تعديل القرار 79 الخاص بالتعرفات الطبية الصادر في عام 2004 ليكون هناك قرار متواز بين الطبيب والمواطن.
ورأى حسن أن التسعيرة الطبية بحسب القرار 79 لم تعد منطقية وبالتالي لا بد من أن يصدر قرار من وزارة الصحة يحدد أجوراً تكون مقبولة، ومن ثم بناء عليها يمكن محاسبة الأطباء الذين «يشطون» في التسعيرة الطبية.
وأكد حسن أنه بعد انتهاء الانتخابات الخاصة بالنقابة من الممكن أن يكون هناك نقاش حول موضوع تعديل التعرفة الطبية حتى يكون هناك حل وسط بين الطبيب والمواطن.
وكشف حسن أن هناك دراسة في التأمين لوضع أجور طبية تأمينية تتناسب مع دخل المواطن والطبيب وخلال الفترة القريبة يتم الانتهاء لتشمل حال المريض والطبيب وخصوصاً الكشوفات التشخيصية التي أصبحت أسعارها مرتفعة، مؤكداً أن الهدف منها تطوير التأمين.
واعتبر حسن أنه من الممكن أن تكون رؤية الوزارة أوضح بأن عينها على المواطن والطبيب لذلك الحل الأمثل هو التأمين الصحي العام يشمل كل المواطنين وحينما يتم إحداثه فإنه تنتفي هذه العلاقة بين المريض والطبيب ويصبح الانطلاق إلى مستوى أرقى في التعامل وهذا هو مطلب النقابة، مضيفاً لا نقول إن الوزارة مخطئة لأنها لا ترفع التعرفة الطبية لأنها هي أيضاً تنظر إلى حال المواطن.
وفيما يتعلق بموضوع الانتخابات لفت حسن إلى أنه تم الانتهاء من انتخابات الفروع فتم انتخاب 7 كأعضاء لكل فرع و10 متممين للمؤتمر العام، موضحاً أن الـ17 الذين تم انتخابهم يحضرون المؤتمر العام الذي سوف يعقد بداية الشهر القادم لانتخاب أعضاء مجلس النقابة المركزية.
كما بين حسن أنه في المؤتمر سوف يتم انتخاب 11 عضواً لمجلس النقابة وأن باب الترشح تم فتحه يوم أمس ولغاية الثامن عشر من الشهر الحالي ويحق للناجحين في الفروع سواء الأعضاء أو المتممين أن يرشحوا أنفسهم للانتخابات.
ولفت إلى أن انتخاب فرع دير الزور تم في المحافظة على حين الرقة في مقرها في محافظة حماة وانتخابات إدلب تمت في اللاذقية بالجزء المحرر في المحافظتين.
وفيما يتعلق بالروابط أوضح حسن أنها هي عبارة عن لجان علمية تشكلها النقابة وهؤلاء لا يشاركون في المؤتمر العام لأنها علمية وذلك أن كل 15 طبيباً مختصاً يحق لهم تشكيل رابطة، مشيراً إلى أن الرابطة أيضاً تنتخب مجلس لها لمدة ثلاث سنوات.
وكشف حسن أن عدد الأطباء في سورية زاد خمسة آلاف طبيباً العام الماضي ليرتفع العدد من 28 إلى 33 ألفاً سددوا رسومهم سواء كانوا موجودين داخل البلاد أم مغتربين، مؤكداً أن الهجرة خفت عما كانت عليه في السنوات السابقة إضافة إلى أن عدداً من الأطباء عادوا على حين هناك خريجون جدد انتسبوا إلى النقابة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock