رياضة

مرسيليا عزز وصافته بالليغ آن … فريق الإمارة ضيف الأمراء

| الوطن

حسم مرسيليا قمته الخاصة مع رين بالفوز عليه بهدف متأخر بافتتاح مرحلة الذهاب للدوري الفرنسي ليبتعد في المركز الثاني بفارق ثماني نقاط عن صاحب المركز الثالث مبدئياً، وتختتم اليوم منافسات الجولة بقمة كلاسيكية تجمع المتصدر وبطل الدوري سان جيرمان مع موناكو سابع الجدول والطامح لاستعادة مكانته بين الكبار بعد موسم للنسيان وبداية لم تكن على المستوى المأمول هذا الموسم، ويطمح ليل ونانت إلى تجاوز رين ومزاحمة مرسيليا على الوصافة وهما يحلان ضيفين على ديجون وسانت إيتيان على التوالي، ويطمح الأخير إلى تجاوز محنته الأخيرة حيث لم يحقق سوى فوز خلال ثماني جولات أخيرة، علماً أنه حقق الفوز على أرض نانت 3/2 ذهاباً.

بديل حاسم

حقق مرسيليا فوزاً صعباً على أرض رين أقرب منافسيه على وصافة ترتيب الليغ آن بعد مباراة متكافئة بكل شيء تقريباً وكانت قريبة إلى التعادل لولا هدف الهولندي ستروتمان والذي جاء بعد دقيقتين من دخوله بديلاً، ليقود فريقه إلى الفوز الثامن في تسع مباريات أخيرة والخامس خارج ملعبه والثاني عشر بالعموم هذا الموسم رافعاً رصيده إلى 41 نقطة بفارق 4 نقاط وراء المتصدر سان جيرمان قبل خوض الأخير مباراتيه أمام موناكو، أما رين فتلقى هزيمته الأولى بعد خمسة انتصارات وهي الخسارة الثالثة بملعبه من ست هزائم في سجله كلها بفارق هدف.

أحلام متباينة

عانى أغنى ناديين في فرنسا (سان جيرمان وموناكو) هذا الموسم لكن شتان بين معاناة الباريسي الباحث عن المجد القاري بعدما سئم من التتويج بالبطولات المحلية والتي تمثلت ببعض المشاكل بين اللاعبين والمدرب والجماهير وبعض الإصابات والنتائج غير المرضية، وبين معاناة موناكو التي تمثلت بهروب النجوم وتراجع الأداء والمستوى منذ التتويج باللقب قبل ثلاثة مواسم وقد ظهرت بشكل كبير في الموسم الماضي عندما نجا من الهبوط وقد بدأ الموسم الحالي وكأنه في طريقه إلى الدرجة الثانية قبل أن يتدارك الجميع الأمر مبكراً ليعود فريق الإمارة إلى الطريق الصحيح وهاهو على أبواب المقاعد الأوروبية من جديد.

اليوم يلتقي الفريقان في أولى مواجهتيهما هذا الموسم في العاصمة على أن يعودا إلى ملعب لويس الثاني يوم الأربعاء لخوض مباراة (الذهاب) المؤجلة من الجولة 15، ويدرك الفريقان أهمية النقاط الست، فموناكو الذي بات قريباً من ثلاثي المقدمة يحاول كسب أكبر قدر من هذه النقاط على حين الباريسي يرى أن النقاط الست ستريحه أكثر ليدخل دور الـ16 للشامبيونز بكل أريحية، وخاض الباريسي 9 مباريات في البارك دوبرنس ففاز بـ8 وخسر واحدة بينما موناكو لم يحقق أكثر من فوزين مقابل 3 تعادلات و4 هزائم خارج أرضه، وسبق لفريق العاصمة أن فاز على ضيفه في آخر 9 مواجهات بكل المسابقات منذ الفوز الأخير لفريق الإمارة عام 2016 وقد فاز عامذاك للمرة الأخيرة في العاصمة أيضاً.

مباريات اليوم

سانت إيتيان * نانت (4.00)، ديجون * ليل (6.00)، سان جيرمان * موناكو (10.00).

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock