شؤون محلية

المحافظ: لجنة لدراسة واقع المهجرين من أبناء رأس العين وريفها … فرن في القامشلي يحول الخبز إلى السوق السوداء!!

| الحسكة - دحام السلطان

أكد محافظ الحسكة جايز الحمود الموسى ضرورة تشكيل لجنة برئاسة عضوية المكتب التنفيذي المختص لدراسة واقع المهجّرين من أبناء مدينة رأس العين وريفها ومباشرة مهامها على الفور.
ووعد خلال انعقاد الدورة العادية الأولى لمجلس المحافظة بحل مشكلة فرن القامشلي التي كشفت عن وجود حالة فساد، أبطالها أحد رؤساء الورديات الذي يقوم بتهريب الخبز بسيارته الخاصة من داخل المخبز وبيعه في السوق السوداء؟
وأكد رئيس مجلس المحافظة أحمد عويد السعيد أن كل ما تم طرحه من قبل الأعضاء في المجلس، سيؤخذ على محمل الجد، وستتم صياغته وإعداد المراسلات الخطية به ومخاطبة الجهات المعنية بمعالجته وتنفيذه، مطالباً بالارتقاء بنوعية الطرح وتحقيق أساليب وصيغ جديدة للتفاعل بين المجلس والمواطن والمسؤول.
وتناولت مطالب ومقترحات وتوصيات الأعضاء، معالجة حالة فساد تهريب مادة الخبز في فرن القامشلي من قبل أحد رؤساء الورديات، والعمل على بناء مظلة خارجية للمواطنين رواد المخبز، والعمل على تحسين نوعية رغيف الخبز، وحل مشكلة عدم السماح بوصول مادة مازوت التدفئة إلى الآن، لثانويات بلدة الجوادية وريفها لأسباب كيدية وشخصية من داخل مكاتب مديرية تربية الحسكة وحل مشكلة توزيع رواتب المعلمين من أبناء مدينة رأس العين وريفها، والمطالبة أيضاً بتوفير مستلزمات العملية الزراعية ولاسيما الكميات الكافية من الأسمدة الكيماوية، ومعالجة موضوع توزيع أكياس الخيش للفلاحين والمزارعين في الوقت المناسب والعمل على تعويض الفلاحين والمزارعين الذين تعرضت بيوتهم ومحاصيلهم الزراعية الشتوية العام الماضي إلى الفيضانات والحرائق.
والعمل على إعادة المخدم الآلي إلى مديرية الشؤون المدنية الخاص بطباعة البطاقات الشخصية، وبتفويض النيابة العامة بالقامشلي بتصديق الوكالات القانونية الخاصة بالمواطنين عن مدينة المالكية وريفها، لقطع الطريق على السماسرة والوسطاء وتخفيف العبء على المواطن؟
وطالب الأعضاء بحل مشكلة توزيع مياه الشرب في عدد من قرى ريف الحسكة، وتحقيق العدالة بتوزيع التيار الكهربائي في الأرياف، وإعادة النظر باللجان المشكلة في مجالس المدن والبلدان الخاصة بتوزيع السلل الإغاثية، والمطالبة بدخول مادة البنزين إلى المحافظة بالسعر النظامي، التي تباع بأضعاف مضاعفة عن سعرها النظامي في السوق السوداء, وطالب المجلس أيضاً، بتفعيل دور مؤسسات التدخل الإيجابي في أن تكون هي المورّد الرئيس للسلع الاستهلاكية والغذائية، لتقويض دور التجار والمحتكرين والمتحكمين بالأسعار ، وضبط أسعار المواد والسلع في الأسواق المحلية، ومعالجة أسعار كهرباء الأمبيرات، التي أصبحت موضع ابتزاز للمواطن، وتأمين محولات كهربائية ذات استطاعات كبيرة لقرى ريفي الحسكة والقامشلي وتحسين الظروف الخدمية في الريف المرتبطة بالطرقات والجسور التي تربط الأرياف بالمدن.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock