برجك اليوم

برجك اليوم – الخميس 23 كانون الثاني 2020

| نجلاء قباني

 

الحمل | 21 آذار إلى 20 نيسان

اليوم تحت وطأة انفعالك لا تسمع إلا صوتك وتتجاهل آراء محيطك معتبراً أنك الكمال بعينه، لذلك أتمنى أن تكون هادئاً وتبذل جهوداً مكثفة على صعيد المرونة والدبلوماسية.

 الثور | 21 نيسان إلى 21 أيار

قد تعرف اليوم نجاحاً بعد نزاع أو تنتصر في قضية تهمك وقد تدرك بحدسك موطن الخطأ، وتحاول إصلاحه والمحيط يساعدك وحتى الحظوظ مساعدة لإقناع من حولك بمواهبك.

الجوزاء | 22 أيار إلى 21 حزيران

اليوم قد يمنحك المساعدات المالية وقد تفكر بسفر يعيد لك الحيوية والطاقة التي تفتقدها، فحولك أصدقاء جدد يسعدونك بمبادراتهم الإيجابية ومدحهم لك وإعجابهم بطريقة تصرفك.

السرطان | 22 حزيران إلى 22 تموز

الحقيقة أنه يوم سيحتاج لجهودك وهدوئك وأنا أنصحك بألا تأخذ قرارات قبل التأكد منها، فالركود والقلق سيرافقك وقد تؤثر الأمور العملية في أمورك العائلية والشخصية فتبدو عصبياً.

الأسد | 23 تموز إلى 21 آب

لا تخاطر بعملك فأنت من الأشخاص الذين يضعون عملهم في المقدمة والذين يقارنون دائماً بين ما يستحق العناء وما يذهب هباءً منثوراً دون فوائد وهذا ما أنصحك به.

العذراء | 22 آب إلى 23 أيلول

تفكيرك السريع والفعال يجعل أفكارك تتحول إلى إنجازات لطالما انتظرتها، وقد تحلم بأهداف مهنية، أو تفرح لأخبار جيدة على كافة الأصعدة لأن حركتك مفيدة والحظوظ جيدة.

الميزان | 24 أيلول إلى 23 تشرين الأول

تفتقد الشعور إلى الأمان والهدوء هذا الشهر وقد يكون السبب مشاكل عائلية بعيداً عن العواطف، فهذه الأيام قد تحمل التعب أو القلق وقد تحمل ظروفاً معقدة مع أشخاص أنت تحبهم.

العقرب | 24 تشرين الأول إلى 22 تشرين الثاني

يوم للقاءات وقد تحمل الأفراح أو الزيارات أو التواصل فالأمور حولك تفتح آفاقاً، مستقبلية جميلة تتمناها وتسعى لها فالشهر مبشر بتغيرات جذرية في أمور عائلية.

القوس | 23 تشرين الثاني إلى 22 كانون الأول

يوم تفكر فيه بإصلاحات أو بديكور أو بتغير عقار أو بسيارة لأنك تنفق أكثر مما هو متوقع، فقد يقل دخلك وتكثر احتياجاتك أو مصاريفك فتعلم الادخار.

الجدي | 23 كانون الأول إلى 20 كانون الثاني

الحقيقة أنك تفكر جدياً في تغيير صورتك فإذا كنت خالياً فقد تفكر بارتباط أو ترتب أمورك المهنية، فالمتغيرات المفيدة حولك أو المفاجآت الإيجابية تجعلك سعيداً فأنت تستطيع إنهاء أمورك بثقة.

الدلو | 21 كانون الثاني إلى 19 شباط

لا تدخل في نقاشات غير مجدية ولا تفتح صفحات قديمة أو تدخل متاهات الماضي، واهدأ ولا تعاتب فما كسر يمكن إصلاحه لذلك ناقش علاقاتك بهدوء ودون توتر وبحب.
الحوت | 20 شباط إلى 20 آذار

دورة جديدة لتباشر علاقات جديدة ولتكثر الحوافز على الصعيد الشخصي فاليوم للآمال، وقد تبدي انفتاحاً على بعض الأوساط الجديدة أو تعقد صداقات مستقبلية مفيدة لك.

 

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock