عربي ودولي

ارتفاع عدد الوفيات في البلاد إلى 56 شخصاً … أنباء عن اقتراب الصين بالتوصل إلى علاج فيروس كورونا

| شينخوا – روسيا اليوم  - رويترز – سانا 

أعلنت السلطات الصينية أمس عن تحقيق نجاح في التوصل لدواء مضاد لفيروس كورونا المتفشي في البلاد، في حين ارتفع عدد الوفيات بفيروس كورونا الجديد في الصين إلى 56 شخصاً بينما وصل عدد الإصابات المؤكدة إلى 1975 حالة.
ونقل موقع «روسيا اليوم» عن وزير لجنة الصحة الوطنية الصينية ما جياو ويه قوله: إنه في الليلة قبل الماضية توصل مركز «سي دي سي» وهو مركز أبحاث في بكين إلى نجاح معين لمواجهة هذا الفيروس.. «لقد توصلنا إلى نتائج جيدة جداً خلال الليل لكننا بحاجة إلى 24 ساعة لبعض الإجراءات قبل تطبيقه على البشر.. وقد تأكدنا من صحة تطبيقه كي يسمح استخدامه للبشر في حال كانت النتائج إيجابية».
وأشار جياو ويه إلى أن قدرة فيروس كورونا الجديد على الانتقال بالعدوى تزداد قوة وأن عدد الإصابات يمكن أن يستمر في الارتفاع، موضحاً أن المعلومات المتوافرة عن الفيروس الجديد محدودة ومن غير الواضح ما هي المخاطر الناجمة عن طفرات هذا الفيروس، مؤكداً أنه سيتم تكثيف جهود احتواء الفيروس التي شملت قيوداً على حركة التنقل والسفر.
إلى ذلك أعلنت السلطات الصحية في الصين أمس الأحد عن استخدام دواء مضاد لفيروس كورونا التاجي في ثلاثة مشافي متخصصة لعلاج المصابين بالفيروس وسط أنباء تؤكد فاعليته.
ونقلت شبكة تلفزيون الصين الدولية عن لجنة الصحة في بكين قولها في بيان: إن المشافي الثلاثة الموجودة في بكين والمتخصصة بعلاج الحالات المؤكدة بفيروس كورونا تقدم للمرضى دواء يستخدم عادة لعلاج فيروس نقص المناعة البشرية /اتش أي في/ وذلك بما يتماشى مع خطة العلاج المعتمدة في الصين للتعامل مع الفيروس وحسب حالة المرضى.
ويعد الدواء من مضادات «الفيروسات المرتدة» التي تمنع قدرة فيروس نقص المناعة البشرية على الارتباط بالخلايا السليمة والتكاثر ما يمثل نافذة أمل كبيرة في حال أثبت فاعليته بالطريقة ذاتها في مواجهة فيروس كورونا.
إلى ذلك أعلن المسؤول في المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها شيوي ون بو أن المركز بدأ بتطوير لقاحات مضادة للفيروس، مشيراً إلى أن المركز عزل الفيروس ويقوم حالياً بتحديد سلالته كما يفحص أدوية تستهدف الالتهاب الرئوي الناجم عنه.
وارتفع عدد الوفيات بفيروس كورونا الجديد في الصين إلى 56 شخصاً بينما وصل عدد الإصابات المؤكدة إلى 1975 حالة وظهر الفيروس بداية في مدينة ووهان بإقليم هوبي وسط الصين أواخر العام الماضي وانتقل إلى مدن صينية أخرى من بينها بكين وشنغهاي بالإضافة إلى دول أخرى في العالم منها الولايات المتحدة وتايلاند وكوريا الجنوبية واليابان وأستراليا وفرنسا وكندا.
كما أعلنت الصين أنها تواصل الحفاظ على اتصال وثيق مع منظمة الصحة العالمية والدول المعنية فيما يتعلق بسبل مواجهة فيروس كورونا.
ونقلت وكالة «شينخوا» عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينغ قولها في بيان: إن «الصين ترسل معلومات إلى منظمة الصحة العالمية والدول المعنية بشكل مستمر منذ انتشار الالتهاب الرئوي في ووهان».
وأوضحت هوا أن الولايات المتحدة قدمت اقتراحاً لإجلاء أفراد قنصليتها في ووهان، لافتة إلى أن «الصين تعتزم القيام بترتيبات بناء على ذلك وتقديم المساعدة وتسهيلات للولايات المتحدة وفقاً للممارسات الدولية والإجراءات الصينية المعنية فيما يتعلق بالوقاية من الأوبئة».
بدورها أعلنت اللجنة المنظمة للألعاب الشتوية الوطنية الصينية عن تأجيل الدورة الرابعة عشرة لهذه الألعاب بسبب فيروس كورونا الجديد والتي كانت مقررة في الفترة بين الـ16 من شباط المقبل والـ26 منه.
كما تم تأجيل منافسات هوكي الجليد النسائي وبياثلون التي كان من المقرر أن تبدأ السبت المقبل في هايلار وياكيشي بمنطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم شمال الصين.
هذا وواصلت السلطات الصينية إجراءاتها الاحترازية تحسباً لانتشار أوسع لفيروس كورونا الذي أصاب عدة مدن وأودى بحياة العشرات.
ووفقاً لقناة «سي سي تي في» الرسمية أعلنت السلطات الصينية أمس أن واحدة من مقاطعاتها وثلاث مدن في البلاد ستمنع الرحلات الطويلة للحافلات في محاولة لاحتواء انتشار الفيروس فيما أعلنت مدينة شانتو إغلاقها جزئياً أمس في أول إجراء تتخذه مدينة صينية تقع خارج دائرة انتشار المرض.
وأوضحت مقاطعة شاندونغ شرق البلاد أنها ستعلق دخول حافلات الرحلات الطويلة إلى أراضيها بعدما أعلنت ثلاث مدن هي تيانجين وبكين وتشيان إجراءات من هذا النوع.
ولن يسمح للحافلات التي تعمل داخل المقاطعة بالتحرك ما لم تتخذ إجراءات لقياس حرارة المسافرين.
وفي السياق أعلنت السلطات أن ملاهي ديزني لاند وأوشن بارك في هونغ كونغ ستغلق ابتداء من أمس الأحد للمساعدة في منع انتشار الفيروس لكنها أوضحت أن العمل سيسير كالمعتاد في الفنادق داخل ديزني لاند بهونغ كونغ.
وتتسع خريطة إصابات فيروس كورونا فمن الصين إلى الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وماليزيا وأستراليا واليابان وتايلند وصولاً إلى كندا التي أعلنت عن تسجيل أول إصابة لمواطن كان في ووهان.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock