عربي ودولي

الرئيس التونسي يبحث الأزمة الليبية … في أول زيارة خارجية إلى الجزائر … سعيد وتبون: نرفض أي تدخل أجنبي

| سانا – روسيا اليوم

تنفيذاً لتعهد قطعه خلال أداء القسم بأن تكون الجزائر أول محطة في زياراته الرسمية إلى الخارج، حل الرئيس التونسي قيس سعيد ضيفاً على الجزائر، في زيارة دولة استجابة لدعوة نظيره الجزائري عبد المجيد تبون، لتكون العلاقات الثنائية والمسائل الدولية على طاولة المباحثات، وليكون الحاضر الأبرز الأزمة الليبية، والتي أكد الرئيسان سعيد وتبون رفضهما أي تدخل أجنبي فيها، وضرورة إيجاد حل سلمي للازمة، في حين شددا على دعمهما لإقامة دولة فلسطينية وفقاً لما نصت عليه القرارات الدولية.
بيان للرئاسة التونسية، قال: «إن الرئيسين عقدا بمقر القصر الرئاسي الجزائري «المرادية» لقاء على انفراد تم التطرق خلاله إلى جملة من القضايا أهمها العلاقات الثنائية والمسائل الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك».
وأضاف البيان: إن الرئيسين: «أكدا ضرورة إيجاد حل سلمي ليبي ليبي من دون أي تدخل أجنبي، كما شددا على الدور المحوري لتونس والجزائر في إيجاد تسوية تضع حدا للأزمة الليبية»، وتطرق الرئيسان إلى القضية الفلسطينية وأكدا أنه لا حل إلا بتكريس الحق الوطني للشعب الفلسطيني في دولة مستقلة على حدود 1967 عاصمتها القدس الشريف تكون مبنية على قرارات الشرعية ومبادرة السلام العربية.
وشدد تبون في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره سعيد، على أن «أمن واستقرار تونس يعني أمن واستقرار الجزائر، مؤكداً استعداد الجزائر «لمساعدة الشقيقة تونس في هذه المرحلة الصعبة اقتصادياً»، حيث تقرر إيداع 150 مليون دولار بالبنك المركزي التونسي»، مضيفاً في حديثه عن القضية الفلسطينية، أنه أجمع والرئيس التونسي على رفض «صفقة القرن»، وأن الجزائر تؤيد إقامة دولة فلسطينية على حدود 67 وعاصمتها القدس الشريف.
من جانبه، أكد سعيد وجود تطابق في وجهات النظر بين البلدين، لافتاً إلى ضرورة البحث عن «أدوات جديدة لدفع التعاون الثنائي بين البلدين»، قائلاً: «نحن شعب واحد تاريخنا واحد ومستقبلنا واحد… ولا أشك لحظة بأننا سنحقق آمال أجدادنا وأحلام شبابنا»، «إن المصالح المشتركة بين تونس والجزائر تقتضي فتح آفاق أرحب بين البلدين وتشييد صروح أعلى»، موضحاً أن ذلك يمليه القلب قبل المصالح، داعياً إلى استشراف أدوات جديدة للتعاون والعمل بين البلدين.
كما كشف الجانبان عن تقديم مقترح للمجموعة الدولية من أجل استضافة جولات مفاوضات بين أطراف النزاع في ليبيا.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock