شؤون محلية

منديل: عملية الترميم تجري من دون علم مجلس المدينة … وفاة عاملين ونجاة اثنين جراء انهيار بناء من أربعة طوابق في دير الزور

| عبد المنعم مسعود

بيّن رئيس مجلس مدينة دير الزور رائد منديل أن سقوط بناء مؤلف من أربعة طوابق في حي شارع سينما فؤاد في مدينة دير الزور أدى إلى وفاة شخصين في حين استطاعت فرق الإنقاذ انتشال شخصين آخرين من تحت الأنقاض مبيناً أن أوضاعهما الصحية مستقرة ولا يوجد أي إصابات.
وبيّن منديل في تصريح لـ«الوطن» أن الأشخاص الذين كانوا في البناء أثناء انهياره هم ورشة كانت تعمل على ترميم البناء مؤكداً أن عملية الترميم كانت تجري من دون علم مجلس المدينة أو موافقته ومن دون إشراف هندسي مبيناً أن لجنة السلامة كانت كشفت على البناء وأعلمت أصحاب العقار بوجوب عدم الترميم إلا بإشراف هندسي.
وحول وقوع البناء في منطقة يقوم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالترميم فيها وهي سوق شارع سينما فؤاد وشارع ستة إلا ربع أوضح منديل أن البرنامج لا يقوم بعمليات الكشف وإنما تقوم بها المحافظة مؤكداً أن عملية الكشف أفضت إلى عدم السماح بالترميم من دون إشراف هندسي وأنه كان من الممكن الحفاظ على البناء لو جرت عملية الترميم بإشراف هندسي.
ووفقاً لمنديل فإن المجلس كان قد أبلغ جميع أصحاب العقارات بوجوب مراجعة المجلس قبل القيام بأي عملية ترميم من أجل أن تقوم لجنة السلامة العامة بالكشف عليها مبيناً أن المجلس بصدد إحصاء الأبنية الآيلة للسقوط أو التي تشكل خطراً على السلامة ولافتاً إلى أن البعض ممن طلبوا الكشف قام المجلس بالكشف على الأبنية المطلوبة وبين لهم آلية الترميم.
ولفت منديل إلى أن العديد من المباني تعاني خللاً في بنيتها نتيجة الحرب التي حصلت في أحياء المدينة موضحاً أنه سبق أن انهار بناء في حي الجبيلة إلا أنه لم يتأذ أحد لكون البناء غير مأهول بالسكان.
وقال منديل: إن المجلس سيؤكد من جديد على الأهالي بعدم القيام بعمليات الترميم قبل مراجعة لجنة السلامة العامة في المجلس أو نقابة المهندسين للحصول على إشراف هندسي.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock