سورية

تزايد عودة المهجرين من الخارج

| وكالات

مع تفاقم معاناتهم هناك إثر تعرضهم للاعتداءات والقتل والممارسات العنصرية، وخصوصاً في تركيا تتزايد أعداد المهجرين العائدين إلى الوطن من دول الجوار، إذ عادت أمس دفعة تضم أكثر من 800 مهجر إلى بلداتهم وقراهم التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب.
وقال المركز الروسي للمصالحة في سورية في نشرة إعلامية أمس، بحسب وكالة «سبوتنيك» للأنباء: «خلال الــ24 ساعة الماضية عاد 836 لاجئاً إلى الجمهورية العربية السورية من أراضي الدول الأجنبية».
وأوضح المركز، أنه من هؤلاء 202 مهجر من ضمنهم 60 امرأة و103 أطفال عادوا من لبنان عن طريق معبري جديدة يابوس وتلكلخ، إضافة إلى 634 شخصاً من ضمنهم 190 امرأة و323 طفلا عادوا من الأردن عبر معبر نصيب.
وأشار المركز إلى عودة 3 نازحين خلال الـ24 ساعة الماضية إلى أماكن إقامتهم الدائمة داخل البلاد.
ولفت إلى أن الوحدات الفرعية التابعة لسلاح الهندسة العسكرية للجيش العربي السوري قامت خلال الـ24 ساعة الأخيرة بعملية تطهير أراضٍ وأغراض على مساحة 1.9 هكتار في دمشق وزمرين بريف درعا، إضافة إلى قيام الخبراء باكتشاف وتدمير27 عبوة قابلة للانفجار.
يأتي تزايد عودة المهجرين السوريين من دول الجوار إلى وطنهم والتي أصبحت بشكل شبه يومي، وسط تفاقم أوضاعهم الإنسانية في دول الجوار، حيث ذكرت مواقع إلكترونية معارضة مؤخراً أن مدينة أزمير غرب تركيا شهدت جريمة قتل بشعة طالت مهجرة سورية تُدعى منار العمر النزيهة وهي من مدينة تدمر وابنها ذا خمس السنوات، بينما نجت طفلة في الثالثة من عمرها كانت تنام في غرفة مجاورة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock