سورية

فعالية بالسويداء تضامناً معهم بمناسبة الإضراب الشامل ضد قرار الضم … الاحتلال يضيق على أهالي الجولان المحتل ويحاول اعتقال الشيخ معدي

| الوطن - وكالات

في وقت صعد فيه الاحتلال الإسرائيلي من تضييقه وانتهاكاته بحق الأهالي، بعد إحيائهم للذكرى الثامنة والثلاثين للإضراب الشامل ضد قرار الاحتلال الباطل ضم الجولان المحتل، اقيمت بمشاركة فعاليات شعبية ورسمية في محافظة السويداء فعالية تضامنية مع أهلنا في الجولان السوري المحتل إحياء لذكرى الإضراب.
وتضمنت الفعالية التي نظمتها جمعية أبناء الجولان الخيرية في المركز الثقافي العربي بمدينة السويداء وفق وكالة «سانا»، فقرة فنية راقصة لفرقة شهرزاد بقيادة مازن الحكيم عبرت عن معاني الصمود والإباء والانتماء للوطن ومعرض فن تشكيلي بعنوان تحية للجولان عبر فيه الفنانون عن دعمهم لصمود الأهل في الجولان ولمواقفهم المشرفة الرافضة للممارسات الصهيونية.
وبين رئيس الجمعية بالسويداء محمد منذر، أن الفعالية تحية لأهلنا الصامدين في الجولان المحتل الذين يسطرون كل يوم ملاحم العزة في مقارعة المحتل الصهيوني معلنين تمسكهم بثوابتهم الوطنية وبهويتهم السورية وانتمائهم وارتباطهم بالوطن، رافضين كل أنواع التطبيع ومحاولات تهويد الأرض.
على خط مواز، وبعد إحيائهم للذكرى الثامنة والثلاثين للإضراب الشامل ضد قرار الاحتلال الباطل ضم الجولان المحتل والتي صادفت يوم الجمعة الماضي، أكد رئيس لجنة التواصل في الجولان المحتل الشيخ علي معدي، أن الاحتلال يحاول اقتحام منزله لاعتقاله مع نجله، وفق ما نقل عنه موقع قناة «الميادين».
وأشار معدي إلى أن المئات من المشايخ والشبان توافدوا من القرى المحيطة رفضا لممارسات الاحتلال، وقال: «نحن على موقفنا ولن نتنازل عن حقنا الشرعي والقانوني والإنساني»، مشدداً على أنه «لا نخاف من أي قوة في العالم».
ويعد الإضراب العام الشامل، ملحمة بطولية سطرها أهلنا في الجولان بوجه الاحتلال عندما هبوا في الرابع عشر من شباط عام 1982 للتصدي لقرار كنيست الاحتلال الصهيوني المشؤوم القاضي بضم الجولان المحتل.
وأحيا يوم الجمعة الماضي أهالي الجولان المحتل ذكرى الإضراب الكبير بتظاهرة حاشدة في قرية مجدل شمس، جددوا خلالها رفضهم الجنسية الإسرائيلية وتمسّكهم بهويّتهم السورية.
وأكد الأسير المحرر صدقي المقت، في كلمة له حينها التصدي لمشاريع الاحتلال ومنها مشروع المراوح، وأن الانتماء تصنعه الدماء السورية، وقال: «نحن باقون على هذه الأرض ولن نتزحزح».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock