اقتصاد

مراقب تمويني أخصائي خبز وآخر أخصائي مازوت وثالث للحمة … «العدل» تعيد مشروع قانون التموين الجديد إلى الوزارة لاستكمال الإجراءات المطلوبة

| حسن العبودي

كشف مدير حماية المستهلك في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك علي الخطيب لـ«الوطن» عن عودة مشروع قانون التموين الجديد إلى الوزارة لدراسته واستكمال الإجراءات المطلوبة، وذلك بعد مروره على وزارة العدل ووضع الملاحظات والتعديلات المطلوبة عليه.
وأكد الخطيب أن مشروع تعديلات القانون ركز على تشديد غرامات المخالفات وخاصة فيما يتعلق بحالات الغش والتلاعب بالمواد المدعومة، مشيراً إلى وجود دراسة ضمن مشروع القانون تتعلق بتمييز المخالفات من ناحية كميات المواد المخالف بها، وخاصة إذا كانت مدعومة من قبل الحكومة، وأن تكون الغرامة بثلاثة أضعاف قيمة المادة بحسب سعرها الحرّ.
وبيّن الخطيب أن عقوبة الأفران المخالفة للقرار الأخير الذي يقضي بعدم بيع الخبز قبل الساعة السابعة صباحاً هي عبارة عن غرامة مالية يحددها القضاء المختص.
ولفت إلى أن الوزارة اتبعت إجراءات جديدة لمراقبة الأسواق، وهي تشكيل دوريات نوعية متخصصة يتم تقسيمها حسب المنطقة الجغرافية، بحيث يتم تقسيم المناطق إلى قطاعات محددة لمنع حصول تداخل بين الدوريات في عملها، والتركيز على نوعية التجمعات والأسواق الرئيسة، وتقسيم الدوريات إلى دوريات نوعية متخصصة من ناحية نوع المواد المراد مراقبتها، إذ تم تشكيل دوريات متخصصة لمراقبة الأفران بدءاً من الساعة 5 صباحاً حتى انتهاء إنتاج الخبز لمراقبة عمل الأفران وكميات الدقيق والمازوت والخميرة لمنع الاتجار بها في السوق السوداء، إضافة لدوريات متخصصة بمراقبة المحروقات بدءاً من سيارات التوزيع وصولاً إلى المحطات من أجل ضبط أي مخالفة تحصل في توزيع المحروقات كتقاضي زيادة وتلاعب بالعدادات وغش بالمادة وغيرها، وكذلك الأمر فيما يخص مراقبة توزيع الغاز المنزلي بهدف منع الاتجار به أو استخدام اسطوانات الغاز المنزلي لغير غرضها كاستعمالها في المطاعم، ودوريات متخصصة بمراقبة اللحوم وسحب العينات من المعامل والمستودعات ومواد غذائية أخرى ودوريات متخصصة بسحب العينات من المواد المشتبه فيها وإحالتها إلى المخابر المختصة التابعة للوزارة للتأكد من مطابقتها للمواصفات السورية القياسية واتخاذ الإجراءات المناسبة على ضوء النتائج.
وأكد الخطيب على تشديد التركيز على المواد التي يبين التحليل أنها مخالفة والعودة إلى منتجيها أو مستورديها لبيان أسباب المخالفة ومعالجتها، منوهاً بأن لهذه الآلية نتائج إيجابية لجهة التخصص ومنع تداخل عمل الدوريات فيما بينها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock