الأولى

تفجيران إرهابيان بعبوات ناسفة في العاصمة تسفر عن شهيد ومصابَين

| الوطن - وكالات

استشهد شخص وأصيب اثنان آخران في تفجيرين منفصلين، شهدتهما العاصمة دمشق أمس، وقع أحدهما قرب ملعب تشرين والآخر في ساحة الأمويين.
وكالة «سانا» أفادت بأن مدير الجاهزية في المؤسسة العربية للإعلان الزميل نبيل خضور، أصيب بجروح نتيجة انفجار عبوة ناسفة زرعها إرهابيون بسيارته في مدخل نفق الأمويين.
ولفت مصدر في قيادة شرطة دمشق إلى أن عبوة ناسفة زرعها إرهابيون داخل سيارة بيك آب نوع تويوتا، انفجرت في نهاية نفق الأمويين بدمشق، في حين كان يقودها صاحبها، وهو موظف لدى المؤسسة العربية للإعلان، وجرى نقله إلى مشفى المواساة لتلقي العلاج اللازم.
وزير الإعلام عماد سارة الذي وصل إلى المشفى للاطمئنان على حالة الزميل خضور، أعرب عن أمله بأن يتماثل للشفاء العاجل، مشيراً إلى أن الإعلام الوطني كان منذ البداية هدفاً للإرهاب الذي يحاول اليوم تشويه فرح السوريين بالانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري، وقال: «كلما حقق جيشنا البطل انتصاراً، هناك من يحاول تعكير هذا الانتصار وهذه الفرحة، وهو ما حدث اليوم من خلال تفجير عبوتين ناسفتين».
جاء ذلك بعد ساعات قليلة، على تفجير إرهابيين لعبوة ناسفة لصقوها بسيارة مدنية نوع هونداي كانت مركونة بمحيط ملعب تشرين في مدينة دمشق، ما أدى إلى استشهاد مدني وإصابة آخر بجروح بليغة، تم نقله إلى مستشفى المجتهد لتلقي العلاج.
وتزايدت في الأيام القليلة الماضية حوادث تفجير عبوات ناسفة، وبالطريقة نفسها، وجلّها وقعت في العاصمة دمشق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock