عربي ودولي

قتلى باشتباكات طائفية بالهند على خلفية قانون الجنسية

| دويتشه فيله - رويترز

أعلنت الهند مقتل 20 شخصاً على الأقل وإصابة نحو 200 في العاصمة نيودلهي، بعد 3 أيام من اندلاع أعمال عنف ومواجهات على خلفية طائفية بسبب قانون الجنسية المثير للجدل، بالتزامن مع زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب.
ونقلت وكالة «رويترز» عن طبيب قوله إن الكثيرين يعانون إصابات بالرصاص، على حين نقلت «دويتشه فيله» عن سونيل كومار مدير مستشفى غورو تيك باهادور قوله: إن «189 شخصاً نقلوا إلى المستشفيات وستون منهم مصابون بالرصاص».
في غضون ذلك دعا رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، إلى الهدوء، وكتب في تغريدة على «تويتر» أمس الأربعاء، «السلام والتآخي أساسيان في أخلاقياتنا، أناشد أشقائي وشقيقاتي في دلهي الحفاظ على السلام والتآخي في كل الأوقات.
يشار إلى أن قانون الجنسية الجديد الذي أقرته حكومة مودي، يسهل حصول غير المسلمين من بعض الدول المجاورة التي يغلب المسلمون على سكانها على الجنسية الهندية، ويقول منتقدون إن القانون متحيز ضد المسلمين ويقوّض دستور الهند العلماني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock