الأولى

أميركا تسارع لاستغلاله سياسياً بوجه إيران وروسيا تطور نماذج للقاح منه … سورية لا تزال خالية من فيروس «كورونا» ومخابرها جاهزة

| الوطن - وكالات

نفي جديد صدر عن دمشق، يؤكد مرة أخرى خلو البلاد من فيروس «كورونا» المستجد، وأكد مدير المخابر في وزارة الصحة شبل خوري أن المخبر المرجعي أجرى حتى اليوم تحليلاً لـ4 عينات لحالات مشتبه بها، وأظهرت النتائج عدم وجود أي إصابة.
وكشف خوري حسب «سانا»، أن المخبر المرجعي جهز مؤخراً بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية بوسائل التشخيص والشواهد المعيارية «الكيتات»، المطلوبة لإجراء تحاليل لحالات يشتبه بإصابتها بفيروس «كورونا» إضافة لمهامه في الكشف عن حالات الإصابة بالأنفلونزا الموسمية، وأنفلونزا الخنازير وغيرها.
وكشف خوري أن المخبر أجرى منذ بداية شباط الجاري تحاليل لـ150 عينة أظهرت إصابة بفيروس الأنفلونزا الموسمية، و4 عينات اشتباه بفيروس «كورونا»، وكانت نتائجها سلبية.
وفي السياق ذاته أكد مدير الهيئة العامة لمشفى التوليد والأطفال باللاذقية أحمد الفرا، أنه لا صحة لما تتناقله بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن وفاة 3 أطفال في المدينة بسبب إصابتهم بفيروس «كورونا».
وفي بيان نشرته وزارة الصحة في صفحتها على «فيسبوك»، أوضح الفرا أن أسباب وفاة الأطفال الذين دخلوا المشفى تمثلت بـ«ذات رئة استنشاقية» و«داء قلبي خلقي أدى إلى قصور قلبي شديد» و«إنتان دم مع توضع رئوي».
التأكيد على خلو سورية من «كورونا»، تزامن مع إعلان عدد آخر من الدول حول العالم تسجيل إصابات لديها، بينما اتخذت مكافحته في إيران أبعاداً سياسية، فرضها التدخل الأميركي المعلن، من خلال تصريحات خارجيتها التي ألقت اللوم على الحكومة الإيرانية في تفشي الفيروس بوتائر عالية.
المتحدث باسم الخارجية الأميركية، اتهم الحكومة الإيرانية بـ«الكذب على مواطنيها، حتى في الوقت الذي يهدد سلامتهم ورفاههم خطر كبير»، زاعماً وجود «تقارير متعددة مفادها أن مسؤولي النظام مضوا في إخفاء معلومات دقيقة عن تفشي الفيروس».
الرئيس الإيراني حسن روحاني بدوره، أكد أنه لا ينبغي السماح لأميركا بأن تركب موجة فيروس جديد إلى جانب «كورونا»، والعمل على شل النشاطات الاجتماعية وإثارة الخوف غير المبرر.
من جانبه شدد وزير الصحة الإيراني، على أن تعافي عدد من المرضى من الفيروس خلال الأيام الماضية يدل على سيطرتنا على هذا المرض.
وبالتوازي قالت «البنتاغون»: إنها بحاجة إلى تمويل إضافي للتعامل مع تفشي فيروس «كورونا»، فيما أكد المركز الوطني الأميركي للتحصين المناعي وأمراض الجهاز التنفسي، أن انتشار الفيروس في الولايات المتحدة أصبح مسألة وقت فقط، ووفقاً لبياناته، لا يعرف حالياً عدد الذين سيصابون بهذا الفيروس.
بدورها أعلنت نائبة رئيس الوزراء الروسي، تاتيانا غوليكوفا، أنه توجد لدى روسيا سلالة من فيروس «كورونا»، وقد تم تحضير 5 نماذج من اللقاح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock