رياضة

جردة حساب مسجلة

| مأمون جبيلي

كشف رئيس مكتب الإعلام في نادي الكرامة عثمان مروان الملوحي عن فيديو مسجل لرئيس النادي الدكتور غسان القصير تم تسجيله في مقر الإدارة وخص فيه جماهير الأزرق لمدة 14 دقيقة بالتمام والكمال بجردة عمل وحساب إدارة النادي لكل ماقامت به في السبعة أشهر الأولى من عملها، ووضع قراءة لمستقبل النادي وفق المشاريع الداعمة وكيفية الوصول به إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي، وكانت الفرصة سانحة للرجل الأول في نادي الكرامة لحسم عدة نقاط مهمة أبرزها تلك التي تتعلق بمصير مدرب الفريق الكروي الأول عبد القادر الرفاعي، حيث اعترف القصير بوجود مطالبات من بعض الجماهير باستبداله بمدرب آخر وذلك البعض نسي أن الرياضة فوز وخسارة وأنا سأكون معكم بمنتهى الصراحة أن عملية التعاقد مع مدرب من خارج النادي لن تتكلل بالنجاح ومثال ذلك عبد الناصر المكيس المدرب اللاذقاني الذي درب الكرامة الموسم الماضي والنتيجة يعرفها الجميع ولذلك أعطوني مدرباً كرماوياً موجوداً حالياً في البلد أفضل من الكابتن الرفاعي الذي كسب قناعة كامل إدارة النادي به.
وكشف القصير أنه منذ اللحظات الأولى لاستلامه زمام قيادة النادي وهو يتواصل مع عدة مدربين سابقين من أبناء ناديه الذين يعملون بالخارج ومنهم محمد قويض وعماد خانكان وفواز مندو ومحمد جمعة ولكن لكل واحد منهم ظرفه العائلي وأوضاعه الخاصة.
وتابع رئيس نادي الكرامة بالقول: نحن استلمنا الإدارة بفترة متأخرة من التعاقدات لذلك لم نوفق باختيار بعض اللاعبين ورفدنا الفريق بثلاثة وجوه جديدة نأمل لها التوفيق وأن يلبوا الطموح، علماً أن الكرامة يملك أصغر معدل أعمار بالمقارنة مع بقية فرق الدوري الممتاز ويوجد عدد كبير من اللاعبين الشباب هم الآن مع فريق الرجال لذلك علينا الصبر عليهم قليلاً.
وفي الختام أكد القصير أن الإدارة الحالية دخلت النادي بيد واحدة وستخرج بيد واحدة أيضاً نافياً وجود أي خلافات في صفوفها حيث كان يسوق البعض لها لبث الخلاف بين أعضاء الإدارة الذين يعملون جميعاً حباً بالكرامة وليس طمعاً بالشهرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock