شؤون محلية

لا يوجد أي حالة اشتباه بالكورونا بدير الزور … شعيبي: فرق طبية لفحص الوافدين من معبر البوكمال والمعابر النهرية

| عبد المنعم مسعود

أكد مدير صحة دير الزور بشار شعيبي أن المحافظة لم تشهد تسجيل أي حالة اشتباه أو إصابة بفيروس كورونا مبيناً أنه لتشخيص حالة الكورونا يجب أن يكون الشخص قادماً من منطقة موبوءة أو اختلط مع شخص قادم من هذه المنطقة أو مريض لديه أعراض حرارة وسعال وضيق تنفس وصداع ولا يوجد تفسير لأسباب ذلك عندها يحصل الاشتباه في حين أن كافة الحالات التي راجعت المشافي تعود أسبابها إلى ذات رئة قاعدية أو جرثومية.
وبين شعيبي في حديث لـ«الوطن» أن معبر البوكمال الحدودي مع العراق مفتوح فقط أمام حركة الشحن البري وأن المديرية خصصت فريقاً طبياً للمركز الحدودي يقوم على فحص القادمين من سائقي الشاحنات ثم يتم فحصهم مرة ثانية في المحافظات المتجهين إليها ومتابعة أوضاعهم الصحية. للتأكد من خلوهم من أي إصابة بالفيروس.
وأشار شعيبي إلى أن الأمر ذاته مطبق على المعابر النهرية مع الضفة الشرقية لنهر الفرات بحيث يتم فحص القادمين من قبل فرق طبية موجودة عند كل معبر تقوم بالمسح الحراري للقادمين.
وكشف شعيبي عن تخصيص مركز يضم تسعة وخمسين سريرا مؤلف من جناحين معزولين عن بعضهما البعض خصص أحدهما لحالات الحجر الصحي للوافدين من مناطق موبوءة وخصص القسم الأخر لحالات العزل الصحي في حال حصول إصابات بالفيروس.
ووفقا لشعيبي فقد تم تجهيز المركز بكافة المستلزمات وبالكادر الطبي المناسب والأدوية اللازمة إضافة إلى ثلاث منافس مبيناً أن الوزارة خصصت المديرية بمستلزمات المخبر لسحب العينات اللازمة وإرسالها للمخبر المركزي في حال الاشتباه بأي حالة بعد تدريب كادر فني عليها.
وشدد شعيبي على أهمية التوعية الصحية والتزام الأهالي منازلهم على مبدأ درهم وقاية خير من قنطار علاج مضيفاً إن المديرية تنشر البروشورات للتوعية الصحية لأن مكافحة الفيروس أسهل من معالجته إضافة لعمليات التعقيم التي تشرف عليها لكافة الدوائر الحكومية ووسائل النقل، وخصصت خطاً ساخناً للرد على استفسارات الأهالي إضافة إلى تخصيص سيارتي إسعاف بطاقم كامل للتعامل مع الحالات الحرجة والطارئة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock