«الصناعة» و«السكر» تتقاذفان الاتهامات

في وقت أكد فيه وزير الصناعة كمال الدين طعمة أن المؤسسة العامة للسكر تعاني من خلل وأخطاء قانونية ومخالفات وهدر بملايين الليرات محملاً المسؤولية كاملة للمديرين القائمين عليها، وصف مجلس إدارتها ما قاله الوزير بـ«النظري» وأن انقطاع الكهرباء وارتفاع سعر الدولار والوقود ورواتب العمال التي تصل إلى 16 مليوناً سنوياً وراء عدم ربح المؤسسة.