الأخبار البارزةشؤون محلية

إقبال جيد للترشح لانتخابات مجلس الشعب … 160 طلب ترشح لانتخابات مجلس الشعب منها 100 في دمشق و60 بريفها

| محمد منار حميجو

تواصل لجان استلام طلبات الترشح لانتخابات مجلس الشعب في مختلف المحافظات عملها في استقبال المواطنين الراغبين بالترشح لتلقي طلباتهم وإطلاعهم على الأوراق المطلوبة.
حيث بلغ عدد طلبات الترشح في محافظة دمشق وريفها أكثر من 160 طلب ترشح منها 100 طلب في دمشق وأكثر من 60 طلباً في ريفها.
وأكد أمين عام محافظة دمشق محمد بشار الحفار أن هناك إقبالاً كبيراً على الترشح لانتخابات المجلس مشيراً إلى أن هناك ستة أحزاب مرخصة قدمت طلبات ترشح منها معارضة.
وأوضح الحفار أن الأحزاب تقدمت بداية عبر طلبات إفرادية باعتبار أن كل مرشح يجب أن يقدم أوراقه بشكل شخصي وخلال الحملات الانتخابية فأنها تنظم نفسها على شكل قوائم لافتا إلى أن دمشق استقبلت حتى أمس نحو 100 طلب ترشح.
وأضاف الحفار: إن المحافظة تستقبل يوميا أكثر من 40 طلباً وهذا يدل على الإقبال الكبير معلناً أنه تم استقبال نحو 50 طلب ترشح من أبناء المحافظات الساخنة.
وبيّن الحفار أن عدد طلبات الترشح المقدمة من أبناء دير الزور في المحافظة نحو 23 طلباً في حين بلغ عددها لأبناء محافظة حلب وريفها 13 طالب وعدد طلبات محافظة الرقة 10 طلبات على حين بلغ عدد طلبات محافظة إدلب 7 طلبات.
وأشار الحفار إلى أن طلبات الترشح تقدم إلى اللجنة الفرعية القضائية التي اتخذت من مبنى المحافظة مقراً لها لدراستها بشكل يومي وذلك لقبول الطلبات أو رفضها موضحاً أن هناك العديد منها أرجعت للجنة قبول طلبات الترشح لعدم استكمال الأوراق فيها وبالتالي فأنه يتم التوصل مع صاحب الطلب لاستكمال أوراقه مؤكداً أن عمل المحافظة هو مؤازر لعمل اللجنة القضائية.
وقال الحفار: إن اللجنة القضائية هي التي تقبل الطلبات أو ترفضها على حين عملنا نحن هو رفعها إلى اللجنة لدراستها مؤكداً أنه لا يوجد أي تدخل في عمل اللجنة القضائية باعتبار أن القضاء هو المراقب للعملية الانتخابية.
بدوره أكد عضو لجنة قبول طلبات الترشح في محافظة ريف دمشق وليد كلسلي أن اللجنة استقبلت حتى أمس أكثر من 60 طلباً بمعدل نحو 20 طلبا في اليوم الواحد متوقعاً أن عدد الطلبات ستزداد خلال اليومين الأخيرين باعتبار أن هناك الكثير من المواطنين لم يستكملوا أوراقهم.
وفي تصريح لـ«الوطن» قال كلسلي: إن المحافظة استقبلت طلبات ترشح من أبناء المحافظات الساخنة والتي حددها المرسوم مشيراً إلى أن جميع الطلبات تدرس بشكل يومي إلا أن القوائم النهائية لن تصدر إلا بعد انتهاء مدة قبول طلبات الترشح.
ويستمر تقديم طلبات الترشح الرسمية لانتخابات مجلس الشعب للدور التشريعي الثاني حتى 1 آذار المقبل بما في ذلك يوما الجمعة والسبت من الساعة الثامنة صباحا وحتى الثامنة مساء كل يوم على أن تتم الانتخابات في الـ13 من نيسان المقبل كما حددها المرسوم رقم 63 للعام 2016.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock