شؤون محلية

المركزي: رمضان وتهريب الموبايلات .. والدخان كلها تضغط على سعر الليرة

| دمشق- سانا

أكد مصرف سورية المركزي استمراره بعملية التدخل في سوق القطع الأجنبي بشكل يومي عبر المصارف وشركات الصرافة وجاهزيته لتلبية كامل حاجة السوق من القطع الأجنبي مهما بلغت لغرض تمويل المستوردات والاحتياجات غير التجارية المبررة كالطبابة والدراسة.
وفي بيان نقل المصرف عن مصادر في السوق قولها إن «اتساع نطاق عمليات التهريب لسلع رئيسية مثل التبغ والألبسة والأجهزة الكهربائية والإلكترونية كأجهزة الهاتف المحمول يزيد من الضغط على سعر صرف الليرة السورية بالتزامن مع اقتراب فصل الصيف وشهر رمضان المبارك» حيث يزداد «الطلب على القطع الأجنبي بشكل كبير لاستيراد مواد غذائية يرتفع الطلب عليها خلال الشهر الكريم».
وحدد المصرف في قائمة أسعار صرف العملات الأجنبية الصادرة عنه أمس سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية بـ447.84 ليرة كسعر وسطي للمصارف و447.86 ليرة كسعر وسطي لمؤسسات الصرافة.
كما حدد المصرف سعر صرف الدولار مقابل الليرة لتسليم الحوالات الشخصية بـ433 ليرة سورية.
وبلغ سعر صرف اليورو مقابل الليرة السورية وفقا للقائمة 510.92 ليرات كسعر وسطي للمصارف و510.95 ليرات كسعر وسطي لمؤسسات الصرافة و492.02 ليرة لتسليم الحوالات الشخصية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock