الصفحة الأخيرة

سلمى المصري: من ترك داره قلّ مقداره

أكدت الفنانة السورية سلمى المصري أنها لم ولن تغادر سورية على الرغم من الأوضاع الصعبة والأزمة المستمرة منذ أربع سنوات، وقالت: «لِمَ أغادر سورية؟.. هي الأم التي أرضعتنا من خيراتها وحمتنا وعلمتنا، وأعطتنا الكثير، لماذا أغادرها إلى أي مكان وما هو المبرر؟».
وأضافت: أربع سنوات على الأزمة ونحن نتقاسم الحلو والمر، لا أستطيع مفارقة سورية، ولا أستطيع أن أتخيل نفسي خارج أسوار سورية أو خارج أسوار دمشق تحديداً، والوقت الحالي وقت صعب، وسورية بحاجتنا جميعاً، وأن أبقى في بلدي أقل شيء يمكن أن أفعله، وهناك مثل شعبي توارثناه عن جداتنا (من ترك داره قلّ مقداره).

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock