المعلم: ما جرى في إدلب كشف التورط التركي

وكالات

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم أمس أن «الإرهاب آفة عالمية وخطر يؤثر على كل الدول»، مشيراً خلال لقائه الأمين العام للجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط سيرجيو بيازي، إلى أن ما جرى في إدلب وجسر الشغور كشف التورط التركي والدعم الخارجي للإرهابيين.
وشدد المعلم، وفقاً لوكالة «سانا»، على أن «جهود مكافحة الإرهاب تتطلب تعاوناً صادقاً من الجميع»، فيما أكد بيازي، أن «الجمعية جاهزة للتعاون مع سورية بمكافحة الإرهاب».