مصالحة بيت جن وجباتا الخشب في مراحلها النهائية

| محمود الصالح

كشف عضو مجلس الشعب السابق والناشط في مجال المصالحات الوطنية في ريف دمشق مصعب الحلبي في تصريح لـ«الوطن»: أن لجان المصالحة العاملة في مزرعة بيت جن في ريف دمشق، وبلدة جباتا الخشب بريف القنيطرة، وصلت إلى نتائج متقدمة، وأن التحضيرات لعملية تسوية أوضاع للمسلحين في مراحلها النهاية، مبيناً أن عدد الراغبين في تسوية أوضاعهم يتجاوز ألف شخص بينما يوجد بحدود 140 تقريباً يرغبون بالرحيل إلى إدلب.
واعتبر، أن إنجاز المصالحات في قرى كفر حور وبيت سابر وبيت تيما كان له دور واضح في تسريع عمليات المصالحة في ريفي دمشق والقنيطرة.
في الأثناء، طالبت منظمات تابعة للأمم المتحدة في بيان مشترك، تلقت «الوطن» نسخة منه، تأمين منفذ فوري وآمن وغير مشروط للوصول إلى الأطفال والأسر التّي لا تزال مقطوعة عن المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء سورية.
وصدر البيان باسم، المديرة التّنفيذيّة لبرنامج الغذاء العالمي إرثارين كازين، والمدير التّنفيذي لمنظّمة اليونيسف أنتوني ليك، ووكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسّق الإغاثة في حالات الطوارئ ستيفن أوبراين، والمديرة العامّة لمنظّمة الصّحّة العالميّة مارغريت تشان، والمفوض السامي للاجئين فيليبو جراندي.