شؤون محلية

متابعة السيارات المشبوهة والمسروقة بحذر ودقة…الشعار يدعو شرطة المرور للتعامل الحسن مع المواطنين

محمود الصالح

أكد اللواء محمد الشعار وزير الداخلية أن تكريم عناصر الشرطة في سورية هو تقديراً لجهودهم في السهر على خدمة المواطنين وقيامهم بواجباتهم في مختلف الظروف وتعزيز لدورهم في حفظ الأمن والاستقرار ولأنهم يشكلون السند القوي لقواتنا المسلحة في مكافحة الإرهاب.
وأشار وزير الداخلية خلال جولته أمس بمناسبة يوم المرور العالمي على ضباط وعناصر مرور ريف دمشق بمدينة جرمانا وفرع مرور دمشق إلى ضرورة الإجراءات التي من شأنها مكافحة الحالات التي تخل بالأمن في الشارع من خلال التعاطي بجدية في العمل والحفاظ على السلامة المرورية. مؤكداً ضرورة اليقظة الدائمة لمتابعة كل السيارات المشبوهة والمسروقة بحذر ودقة شديدة.
ولفت الوزير إلى ضرورة تعزيز المفاهيم الشرطية وتدعيم العمل بشكل أفضل وقيام رجال الشرطة بواجبهم في الحفاظ على المواطنين وممتلكاتهم وأعراضهم وكرامتهم ليكونوا الظهير الحقيقي لهم والمكمل لدورهم في الوقوف بوجه كل التيارات المتطرفة الإرهابية التي تحاول العبث بأمن الوطن والمواطن.
وشدد اللواء الشعار على أهمية رفع مستوى الوعي الأمني لعناصر المرور وتعزيز وجودهم في الشارع بكل جدية وتعزيز علاقتهم بالمواطنين ليكونوا عوناً لهم.
وقدم التهنئة لضباط وعناصر المرور وكرم المجدين والمتميزين منهم تقديراً لجهودهم المبذولة في الظروف الراهنة وعملهم المتواصل وقيامهم بواجبهم على أكمل وجه. لافتاً إلى أهمية الانضباط والوعي المروري والالتزام بقواعد السير من قبل المواطنين والسائقين للوصول إلى سلامة مرورية آمنة.
ودعا الوزير الشعار عناصر شرطة المرور إلى التعامل الحسن مع المواطنين وتسهيل حركة مرورهم منوهاً بأهمية تواجد عنصر المرور والتنسيق مع باقي الوحدات الشرطية بإتقان ودقة لمكافحة كل ما يخل بأمن الوطن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن