شؤون محلية

113 سيارة أجرة في المدينة … دبيات: لا حل لمشكلة النقل إلا عن طريق القطاع العام

| القنيطرة- الوطن

طالب محافظ القنيطرة همام دبيات بإيجاد الحلول السريعة لنقل المواطنين المقيمين في تجمعات جديدة عرطوز الفضل وعرطوز الضهرة إلى ارض المحافظة وعدم تحميلهم أي أعباء مالية إضافية، مكلفاً نقابة عمال النقل البري التنسيق مع الجهات المعنية واتخاذ الإجراءات اللازمة وإلزام السرافيس بنقل الركاب من كراج السومرية مساء لتأمين أبناء القنيطرة والتجمعات الواقعة على خط سير المركبة وذلك من خلال تقديم حوافز إضافية كمنح أصحاب المركبات كميات زائدة من مادة المازوت شريطة نقل الركاب من مركز الانطلاق إلى أرض المحافظة.
وأشار دبيات إلى أن مشكلة النقل بالقنيطرة وتجمعاتها لن تحل إلا عن طريق القطاع العام وعبر رفد المحافظة بعدد من باصات النقل الداخلي حيث الحاجة إلى خمسة عشر باصاً لأرض القنيطرة وتجمعي جديدة الفضل والبطيحة بالتساوي، موجها عضو المكتب التنفيذي المختص بإعداد مذكرة تفصيلية تتضمن الأسباب الموجبة حول حاجة القنيطرة لباصات النقل الداخلي من أجل متابعتها مع الجهات المعنية، إضافة إلى ضرورة التواصل مع شركة الجولان لإعادة عمل آلياتها بعد تسوية وضعها أصولاً.
وفي تصريح لـ«الوطن» أكد ديبات أن جميع الإجراءات التي تم اتخاذها تهدف إلى ضبط حركة السير على خط القنيطرة- دمشق وبالعكس لتأمين نقل الركاب ومشيرا إلى إعطاء التوجيهات لفرع المرور وحماية المستهلك بضرورة تقيد أصحاب وسائقي السرافيس بالأنظمة والقوانين واتخاذ العقوبات التي نص عليها قانون السير لضمان تأمين وسائل النقل العامة للمواطنين ومراقبة التزام السائقين بالتسعيرة وخط السير.
وأشارت عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل حمدة العرقاوي إلى وجود عدد كبير من أصحاب السرافيس والمسجلة في نقل القنيطرة تحصل على موافقات فرز مؤقتة من ريف دمشق للعمل على خطوطها الداخلية، مطالبة بمخاطبة المديرية المذكورة بعدم منح تلك الموافقات إلا بعد الرجوع إلى لجنة نقل الركاب بالقنيطرة.
ولفت مدير نقل القنيطرة محمد زيتون إلى أن عدد المركبات المسجلة في المديرية (سرفيس) ٣٥١ والميكروبات سعة ٢٤ راكباً ٢٠ مركبة والباصات العامة سعة ٥٠ هو ١٧ مركبة على حين أن عدد سيارات الأجرة (تاكسي) ١١٣، مبيناً أن عدد المركبات العاملة على خط دمشق القنيطرة ٢٩٠ مركبة وعلى الخطوط الداخلية ٤٢ وعلى خطوط أخرى خارج المحافظة ٣٤ ميكرو باصاً وسيتم العمل للوصول إلى آلية مشتركة وموحدة تسهم بضبط حركة مركبات النقل العام.
ووافقت لجنة نقل الركاب بالقنيطرة على منح فرز مؤقت ولمدة ثلاثة أشهر لبعض الآليات للعمل على خط دمشق -تجمع جديدة الفضل ودمشق- عرطوز الضهرة بهدف تخديم أبناء تجمعات النازحين، إضافة إلى منح موافقات مبدئية على نقل بعض الآليات من خارج المحافظة وللعمل على خطوط القنيطرة الخارجية والداخلية، كما تمت الموافقة على إحداث خط داخلي جديد يخدم أبناء المحافظة في منطقة الكوم (الحلس- بلونة- نبع الفوار- العتم- كوم محيرس)، وكذلك عدم الموافقة على طلبات أصحاب الآليات على نقل الخط إلى خارج المحافظة لأنها لا تلبي وتخدم أبناء القنيطرة في أماكن وجودهم.
يذكر أن شكاوى أبناء القنيطرة تتمحور حول عدم وجود سرافيس في كراج السومرية بعد الرابعة عصراً ما يعرضهم لابتزار أصحاب المركبات وتقاضيهم أسعارا مرتفعة غير المحددة بالتعرفة الرسمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن