رياضة

خسارة مرّة للوحدة

| الوطن

فقد فريق الوحدة آخر آماله في البطولة الآسيوية بعد خسارته أمس أمام الأنصار اللبناني صفر/1، وهو الشيء ذاته الذي فعله الجيش أول أمس بخسارته أمام العهد اللبناني 1/4، ويعتبر هذا الموسم هو الأسوأ لفريق الجيش والوحدة في البطولة الآسيوية، فلم يقدما نصف المطلوب منهما، والغريب أن خروجهما المبكر جاء على أيدي الفرق اللبنانية التي كنا نعتبر الفوز عليها فيما سبق تحصيل حاصل.
وعلى ما يبدو أن العهد والأنصار وقد قابلا فريقينا الأسبوع الماضي فتعادل الجيش مع العهد 1/1 وفاز الوحدة على الأنصار 2/1، لتتغير كل الموقف والنتائج خلال أسبوع، ما يشير إلى أن قراءة الفريقين اللبنانيين للمباراتين كانت أشطر من قراءتنا!
وهذا بالضرورة يجب أن يفتح ملف الكرة السورية من بابها العريض، إذا كان هذا هو حال فريق الجيش والوحدة اللذين يتنافسان على بطولة الدوري ويبتعدان عن بقية الأندية بالموقع والنقاط، فكيف هو حال بقية الأندية؟
فليس المهم أن تنظم دورياً بكل الدرجات والفئات، لأن المهم النوعية على حساب الكم، والمهم أكثر تطبيق القوانين والأنظمة التي هي أساس التطور والنجاح.
في ترتيب الفرق بهذه المجموعة نجد أن الفيصلي يتزعم القائمة بسبع نقاط قبل لقائه مع ظفار يليه الأنصار بست نقاط ثم الوحدة بخمس وظفار بنقطة واحدة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن