عربي ودولي

قانون جديد في تركيا يكرس تسلط الحزب الحاكم

أقر البرلمان التركي أمس قانون انتخابات مثيراً للجدل يقول معارضوه إنه يدعم حزب رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان قبل انتخابات 2019.
وتمت الموافقة على مشروع القانون الذي يتضمن 26 مادة بعد جلسة ماراثونية ليلية، شهدت عراكا بالأيدي بين نواب معارضين وآخرين من الحزب الحاكم.
ورفع القانون الجديد الحظر على تشكيل التحالفات الانتخابية، ما يفتح الباب لتشكيل تحالف بين حزب العدالة والتنمية ذي الجذور الإسلامية وحزب الحركة القومية اليميني.
وأعلن الحزبان بالفعل تحالفهما، ونادرا ما يوجه رئيس الحزب اليميني دولت بهتشلي انتقادات للحكومة.
وسيسمح القانون الجديد للأحزاب بأن تشغل مقاعد برلمانية حتى ولو لم تتخط عتبة 10 بالمئة من الأصوات.
وتجرى الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في التوقيت نفسه لأول مرة في تشرين الثاني 2019.
وبعد هذه الانتخابات، سيدخل حيز التنفيذ تعديل دستوري أقر في استفتاء في نيسان 2017 يمنح منصب الرئيس صلاحيات واسعة.
وانتقدت ميرال دانيس بيستاش النائب عن حزب الشعوب الديمقراطي المناصر للأكراد العجلة في تمرير القانون في الجلسة التي استمرت نحو 20 ساعة.
وتساءلت «لماذا؟ لأن تحالف حزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية سارع بتقديم مقترحه الذي يضمن لهم مستقبلهم الخاص ويشجع الفاشية».
وقالت بيستاش إن القانون الجديد مؤشر إلى أن الانتخابات المبكرة قد تجرى «في أي وقت».
وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن