شؤون محلية

طرطوس تكافح التسول بالتشارك مع قرى الأطفال SOS

|طرطوس الوطن

أكد عضو المكتب التنفيذي في مجلس محافظة طرطوس محمد جري إلقاء القبض على العشرات في حملة مكافحة التسول التي انطلقت بطرطوس نهاية الأسبوع الماضي بينهم ستة أطفال، أغلبهم من الوافدين من مكتومي القيد وتم تنظيم الضبوط بحقهم وإحالتهم للقضاء، مبيناً أن النتائج جيدة حتى الآن من حيث تراجع مشاهد ظهور المتسولين في الشوارع.
وأوضح جري أن هذه الحملة تأتي بعد الاجتماع الموسع الذي ترأسه محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى بحضور قائد الشرطة ورئيس فرع الأمن الجنائي ورئيس فرع جمعية SOS بطرطوس وتم التوجيه خلاله لجميع الأطراف بضرورة التنسيق بينهم لمكافحة ظاهرة التسول التي تعاظمت بطرطوس بعد قدوم الآلاف من الوافدين على خلفية الأزمة التي تمر بالبلاد.
وأضاف جري: إنه تم بعد ذلك تشكيل مكتب خاص لهذه الغاية من الشرطة السياحية ومديرية الشؤون الاجتماعية والعمل ومجلس مدينة طرطوس وفريق SOS وتم تسيير باص بحضور ممثلي كل الأطراف من الإناث والذكور والقيام بجولات مفاجئة نهاراً ومساء في أوقات غير محددة لتنظيم الضبوط بحق المتسولين. وفيما يخص الأطفال من عمر سنة حتى 18 سنة أوضح جري أن SOS ستقوم باستلامهم بعد أخذ موافقة المحامي العام لإيوائهم في مركزها في بيت العياط من أجل تأمين الرعاية الصحية والتثقيف وحاجات المنامة والعيش مبينا أن عددهم حتى الآن 6 أطفال.
وكشف عضو المكتب التنفيذي المختص أن الحملة مستمرة حتى في أيام العطل وستشمل كامل مساحة المحافظة حسب توجيهات المحافظ على أن يكون هناك مكتب مختص في كل مدينة في المحافظة.
ويذكر أن جمعية SOS قرى أطفال سورية تعمل بطرطوس على العناية بالأطفال فاقدي الأبوين عبر مكتبها بطرطوس المسؤول عن طرطوس واللاذقية ويضم المركز قسماً في قرية بيت العياط للعناية بمثل هذه الحالات والتنسيق مع مديرية التربية لإعادة الأطفال المتسربين إلى المدارس بتوجيه من المحافظ وآخر في بصيرة يقدم خدمات التعليم والتثقيف للإخوة الوافدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن