الأولى

تقليصات بـ«100» مليون دولار في «أونروا» خلال الفترة القادمة

| فلسطين المحتلة محمد أبو شباب

فشلت الدول المانحة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا» خلال المؤتمر الذي عقد الاثنين الفائت في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بحضور 70 دولة، في تأمين المبلغ الذي طلبته الوكالة من أجل إنقاذ خدماتها المقدمة للاجئين الفلسطينيين، من التوقف خلال الأسابيع القادمة، وذلك بعد التقليصات الأميركية للمساعدات المقدمة لـ«أونروا» والتي كانت تقدر سنوياً بـ300 مليون دولار.
وجمع مؤتمر نيويورك فقط 50 مليون دولار منها 10 ملايين دولار قدمتها روسيا للمساهمة في التخفيف من الأزمة المالية الخانقة التي تسببت بها التقليصات الأميركية.
وقالت «أونروا» إنها في ظل عجز الدول المانحة عن تأمين ربع مليار دولار واستمرار العجز بـ200 مليون دولار فإنها ستتخذ سلسلة من الإجراءات التقشفية في الخدمات المقدمة للاجئين الفلسطينيين بما يعادل 100 مليون دولار خلال الفترة القادمة.
وقالت مصادر لـ«الوطن» إن «الإجراءات الجديدة التي ستتخذها «أونروا» في ظل الفشل في جمع التبرعات الكافية لاستمرار خدمات الوكالة، تشمل فصل ألف موظف، ووقف شامل للبرامج التشغيلية المؤقتة لـ«أونروا»، وتقليص الحصص الغذائية المقدمة للاجئين، وإن الاتجاه هو أن تبلغ حجم هذه التقليصات نحو 100 مليون دولار موزعة على كافة مرافق الوكالة في مخيمات اللجوء».
من جانبها اعتبرت هيئة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين في بيان لها بأن نتائج المؤتمر الذي حضره الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش ونحو 70 دولة في نيويورك جاءت «مخزية ومخيبة للآمال»، وما تم جمعه يساوي في نتائجه مؤتمر روما الذي عقد في آذار الماضي لسداد عجز الوكالة الذي كان يقدر بمبلغ 446 مليون دولار وتم جمع 100 مليون دولار فقط.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock