رياضة

قوطرش لـ«الوطن»: الشغب داء عضال سنقضي عليه بالمحبة … إستراتيجيتنا الجديدة أعلناها قبل 5 سنوات ونتائجها بدأت

| ناصر النجار

خرج نادي الوحدة من الموسم الماضي خالي الوفاض من دون أن ينال أي لقب على صعيد كرتي القدم والسلة وهما اللعبتان الشهيرتان بالنادي واللتان تستهلكان أغلب ميزانية النادي.
هذا الأمر يؤرق النادي بشكل طبيعي، لكن الخطوات العاجلة جاءت من خلال بناء فرق جديدة وفق إستراتيجية تضمن بقاء اللاعب لموسمين أو أكثر مع الزج بمواهب النادي ليكونوا الركيزة الأساسية لكل فرقه بكل الألعاب.
اللقاء مع المهندس أحمد قوطرش رئيس نادي الوحدة تمحور حول قضايا كرة القدم في النادي، والإجابات مفصلة بالحوار التالي، ونترك الحكم في النهاية إلى الجمهور.

ميزان القوى
هل الناتج الرياضي يعادل قيمة الاستثمار؟
من حيث المبدأ نعم، لأن إدارة النادي تضع ميزانية رياضية كاملة ومتكاملة تتناسب مع حجم الألعاب الرياضية التي نزاولها، والنتائج التي نحققها تتناسب طرداً مع القيم المالية المدفوعة، والحديث عن كرتي القدم والسلة في هذا المجال يوضح الكثير من الملابسات، فنحن وإن لم نربح البطولة إلا أننا قريبون منها جداً، ففريقنا ضمن خطوط المنافسة الأولى، والبطل في نهاية المطاف سيكون واحداً، الأندية في كل دول العالم التي لم تفز بالبطولة هل نضعها بخانة الفشل والإخفاق؟
في قضية مهمة قد لا يلتفت إليها أحد وهو ميزان القوى، هذا الميزان فرضته الظروف وهو اليوم يدعم غيرنا من الأندية، ومع ذلك نحن لن نستسلم وسنبقى على خط المواجهة.

ألعاب وتفوق
كرتا القدم والسلة تحصدان أغلب واردات النادي، بينما بقية الألعاب والقواعد يرمى لها الفتات، ألا يعتبر ذلك مع عدم الحصول على أي بطولة رسمية الموسم الماضي، هدراً للمال؟
نادي الوحدة اشتهر بكرتي القدم والسلة، والأضواء لا تسلط على بقية الألعاب ليس بنادي الوحدة فقط بل بكل الأندية، حتى بطولات الجمهورية لا تأخذ حقها من التغطية الإعلامية، والواقع يقول: إن نادي الوحدة متفوق بألعاب الكرة الطائرة والمصارعة والملاكمة والسباحة، ولدينا أبطال وبطلات وبطولات في دمشق وعلى مستوى الجمهورية، وهذا لا يأتي من فراغ.
اهتمامنا منصب على هذه الألعاب بدأ منذ خمس سنوات على مستوى القواعد وبدأنا نحصد ثمار هذا الدعم والاهتمام.
بكرتي القدم والسلة فرقنا القاعدية جيدة وهي دائماً في الصدارة أو في مواقع المنافسة ولدينا الكثير من المواهب التي ستظهر تباعاً.

إستراتيجية مبعثرة
إستراتيجية كرتكم غير واضحة وكأنها تعمل ليومها فقط، فالفريق يتبدل كله كل موسم وكذلك المدرب، والمواهب من أبناء النادي غائبون؟
هذا الكلام صحيح، وربما كنا مضطرين لذلك من أجل المشاركة الآسيوية، فكنا نبحث عن أفضل اللاعبين والمدربين لتحقيق نتائج جيدة آسيوياً.
وهذا الأمر مطبق على كل الأندية التي تشارك آسيوياً أو تطمح للمشاركة خارجياً.
هذا الموسم بدأنا بتغيير هذه الإستراتيجية، فدفعنا بسبعة لاعبين من الشباب إلى فريق الرجال، وأنهينا عقود اللاعبين المخضرمين من كبار السن، وتعاقداتنا الخارجية حرصنا فيها على اختيار لاعبين شبان لعقود تمتد بين سنتين أو ثلاث، وهذا سيؤمن لنا الثبات الفني الذي نبحث عنه، وسنقدم لجمهورنا عدداً من اللاعبين الواعدين من أبناء النادي، وهي خطوة سنعتمدها في كل موسم، الأهم أن متوسط لاعبي الفريق هذا الموسم هو 24 عاماً، ولاعبونا الشباب سيظهرون بالدوري تباعاً، نتمنى من الجمهور الصبر على الفريق، لأننا في مرحلة إعادة بناء، وخصوصاً أن قواعدنا أخذت دورها الحقيقي، وهي من الفرق المنافسة وتضم لاعبين جيدين ستكون لهم الأولوية في الرجال في السنوات القادمة.
نعم للمحبة
اللائحة الانضباطية التي أصدرها اتحاد كرة القدم هذا الموسم صارمة، وأكثر الأندية تأثراً بها الأندية الجماهيرية، هل ستكون إدارتكم قادرة على ضبط انفعالات جمهوركم؟
الحمد لله أن علاقتنا مع جمهورنا أكثر من جيدة، وفي الكثير من الأحيان نكون قادرين على السيطرة عندما تخرج بعض الجماهير عن النص، هذا الموسم سنطلق صيحة كبيرة في كل الملاعب السورية، لا للتعصب، لا للعنف، نعم للمحبة، نعم لدوري نظيف، وسنكرس هذا الشعار انطلاقاً من جمهورنا.

تعديلات
قانون كرة القدم تعدّل أكثر من مرة، هل فكرتم بشرح القانون الجديد للاعبيكم حتى لا يقعوا بالمحظور؟
سنسعى بالتعاون مع لجنة الحكام بأسرع وقت لشرح كل مواد قانون كرة القدم إلى لاعبينا ورابطة المشجعين، عبر ندوات متعددة وهذه النقطة مهمة جداً، فالمشكلة لدى لاعبينا وأغلب جمهورنا تتمثل بالثقافة الضعيفة وعدم متابعة التعديلات على القانون، نحن نجتهد لتأسيس ثقافة مطلوبة وملحة في نادينا على كل الصعد، ولو توافر لنا ذلك لصار الأمر جيداً، وعلى العموم فنحن نوجه لاعبينا على الدوام إلى عدم الاحتكاك بالحكم، وعدم الاعتراض على قراراته مهما كانت، فشرارة الشغب برأيي تبدأ من الملعب وتنتقل إلى الجمهور.

دلال
لاعبوكم مدللون، هل فكرتم بضبط انفعالاتهم عبر إلزامهم بدفع العقوبات المالية المفروضة عليهم من اتحاد كرة القدم، وأين لائحة الثواب والعقاب؟
هذا الكلام ليس صحيحاً بالمطلق، لكن من الضروري تنفيذه بحذافيره، ونحن ومن خلال العقود الموقعة مع كوادرنا ولاعبينا سيتم اقتطاع قيمة كل غرامة مفروضة على لاعبينا وكوادرنا صادرة من اتحاد كرة القدم من رواتبهم وهناك لائحة ثواب وعقاب أعدتها إدارة النادي لمحاسبة المقصرين في التمارين والمباريات وكذلك للمخالفين، وهذا سيتوازى مع المكافآت التي سينالها اللاعبون حسب عطائهم.

جمهور
ناديكم جماهيري ويقتصر وجوده على المباريات في الملعب والصالات، هل فكرتم بطريقة لجعل الجمهور أكثر تفاعلاً؟
الأزمة فعلت فعلها بكرة القدم، ما أدى ذلك إلى تراجع الجمهور في المواسم الماضية، هذا الموسم سيكون الوضع أفضل وخصوصاً إن كانت النتائج مرضية.
ولدينا دراسة متأنية مع عدة شركات راعية لتقديم جوائز متميزة لجمهورنا تبدأ بسيارة وبراد وفرن وكمبيوتر وو.. وصولاً إلى الموبايل، وهذه الخطوة أعتقد أنها ستحقق التقارب بين النادي وجمهوره.

روابط
رابطة المشجعين يقتصر عملها بالملعب على بث الحماس في الجمهور سلباً أو إيجاباً، هل من طريقة لجعل عمل الرابطة أكثر إيجابية؟
الحقيقة أن رابطة المشجعين في كل الأندية تعمل بشكل عاطفي، لذلك تفقد القدرة على ضبط الجمهور من خلال عواطفها، نحاول قدر الإمكان بالتعاون مع رابطة مشجعينا على الارتقاء بالعمل التنظيمي قبل المباراة وأثناءها، لتكون القدرة على التعامل مع الطوارئ ممكنة، وهذا ما سنراه هذا الموسم مطبقاً بحذافيره.

أفكار وآراء
هل عمل الجمعية العمومية في النادي انتخابي، فلا تجتمع إلا في الانتخابات؟
ما يخص المؤتمرات السنوية أو الانتخابية فإننا نسعى أن تكون نوعية، بوجود كل أعضاء النادي، ونادي الوحدة أبوابه مفتوحة لكل أعضاء النادي ليشاركونا العمل وهمومه، وليقدموا ما عندهم من أفكار وآراء تسهم في تطور رياضة النادي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock