الأولى

دمشق: ما حصل في الرقة وصمة عار وفرنسا تابع صغير لأميركا

| الوطن- وكالات

نددت دمشق بما تضمنه بيان وزارة الخارجية الفرنسية حول ما وصفه بـ«ذكرى تحرير مدينة الرقة» من تنظيم داعش الإرهابي، واعتبرت أنه «دليل ولا أوضح على السياسة الخبيثة والتدميرية التي تنتهجها الحكومة الفرنسية إزاء سورية».
واعتبر مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين، أن «ما حصل في الرقة وصمة عار على جبين فرنسا يعيد إلى الذاكرة سجلها الاستعماري الأسود الزاخر بالجرائم بحق الشعوب، والرأي العام الفرنسي وأصحاب الضمائر الحرة مطالبون بفضح حملة الأكاذيب الفرنسية التي تلطخ سمعة فرنسا في العالم لأنها ارتضت لنفسها أن تكون تابعاً صغيراً لسياسات الإدارة الأميركية، متنكرة للنهج الاستقلالي الديغولي الذي أعطى لفرنسا مكانتها وسمعتها في العالم».

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock