الخبر الرئيسي

الرئيس الأسد لوفد مجلس الشيوخ البرازيلي: نقدر مواقفكم وجهودكم في تعزيز سياسة دولية متوازنة

| الوطن

أعرب الرئيس بشار الأسد عن تقدير السوريين لمواقف البرازيل الموضوعية إزاء الحرب ضد سورية، وجهودها الهادفة إلى إرساء وتعزيز سياسة دولية متوازنة تجاه قضايا المنطقة والعالم ككل.
كلام الرئيس الأسد جاء خلال استقباله أمس، رئيس لجنة العلاقات الخارجية والدفاع الوطني في مجلس الشيوخ البرازيلي السيناتور فرناندو كولور دي ميلو والوفد المرافق له.
«الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية»، التي أوردت النبأ، أشارت إلى أن الجانبين أكدا خلال اللقاء أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين سورية والبرازيل، وخاصة على الصعيد البرلماني، والبناء على العلاقات المتجذرة بين الشعبين الصديقين، ومواصلة تطويرها بما يسهم في تحقيق مصالحهما المشتركة.
اللقاء، وبحسب «الصفحة الرئاسية»، شهد تبادلاً للآراء حول تطورات الأوضاع في سورية والعالم، حيث أكد السيناتور دي ميلو دعم البرازيل لسورية في نضالها لحماية شعبها من الإرهاب والدفاع عن استقلالها ووحدة أراضيها.
وكان الوفد البرازيلي التقى أول من أمس، معاون وزير الخارجية والمغتربين أيمن سوسان، والمفتي العام للجمهورية بدر الدين حسون، حيث عبر دي ميلو عن تعاطف البرازيل مع معاناة السوريين جراء الإرهاب التكفيري والارتياح لانتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب، مندداً بسياسات الإدارة الأميركية التي تؤجج التوترات في العالم، مؤكداً أن الوفد سيقوم بنقل الصورة الحقيقية لما شاهده في سورية، والذي يفند ما تبثه وسائل الإعلام الغربية عن الحرب الإرهابية على سورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock