رياضة

القباني مدير منتخب السلة: نعمل لتصفيات آسيا وعقوبة الجابي محقة

| مهند الحسني

بدأ منتخب الرجال بكرة السلة تحضيراته الجدّية لمباريات النافذة الخامسة قبل الأخيرة من التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم الصين 2019، وبدا منتخبنا في هذه التحضيرات أكثر جدية والتزاماً من جميع اللاعبين على أمل أن يكون المنتخب بجاهزية فنية جيدة تؤهله لتقديم مستويات تليق بسمعة السلة السورية، لكن ما زال العديد من المنغصات يعترض مسيرته جلّها يتعلق بعدم وجود مباريات ودية قوية، ومعسكرات خارجية، فهل سيكون المنتخب بصورة مغايرة عن مبارياته المقبلة، وهل صحيح أن المعدنلي أعلن اعتزاله اللعب، وما مدى صحة الأخبار التي تفيد عن بقاء اللاعب الأمريكي جوستن مع المنتخب في النافذة القادمة.
أسئلة كثيرة طرحتها «الوطن» على مدير المنتخب الكابتن فايز قباني عبر الحوار التالي:

ماذا عن تحضيرات المنتخب في المرحلة الحالية؟
بدأنا التدريبات منذ أسبوع تقريباً عبر حصتين صباحية ومسائية في صالة الفيحاء بوجود تسعة عشر لاعباً تحت إشراف المدرب الصربي ماتيتش، والأمور تسير بخطا هادئة ولا شيء يعكر صفو المنتخب حتى الآن.

هل صحيح أن هذا المنتخب هو نواة للمستقبل؟
بعد العديد من التجارب منذ بداية التصفيات، ارتأى المدرب الصربي ضرورة العمل على جيل جديد من اللاعبين، وبعد متابعة طويلة ودقيقة، توصل لضم هؤلاء اللاعبين الذين سيكونون بمنزلة اللبنة الأساسية لمنتخب المستقبل، أي لا يمكن العودة للاعبين الكبار في المنتخب الأول، وهذه إستراتيجيتنا التي نعمل عليها.

هذا يعني أن المنتخب لن يكون مصيره الحل بعد نهاية التصفيات؟
لا أبداً اتحاد السلة وضع كل إمكاناته من أجل نجاح هذا المنتخب، وبعد الانتهاء من التصفيات الآسيوية التي ستنتهي في شباط المقبل سنبدأ بالتحضير للمشاركة في تصفيات أمم آسيا التي ستبدأ أواخر العام المقبل، وهي هدفنا ونعمل عليها، لذلك المنتخب مستمر بلاعبيه، لكن قد يطرأ بعض التعديلات على أجهزته الفنية والإدارية حسب رؤية الاتحاد.

ما مصير المدرب الصربي ماتيتش بعد التصفيات؟
ينتهي عقد المدرب مع نهاية التصفيات، ووضع المنتخب لن يكون مرتبطاً بمصير المدرب لأننا سنستمر في الخطة نفسها، وبعقلية المدرب الأجنبي بغض النظر عن هوية المدرب الجديد، نحن نعمل على تأسيس لجيل سلوي واعد سيكون له نتائج إيجابية في المستقبل القريب، وخاصة أن أعمار لاعبي المنتخب صغيرة.

هل من لاعبين جدد على الطريق لضمهم للمنتخب؟
معسكر المنتخب يبقى مفتوحاً أمام الجميع، الأمور في سورية تتجه نحو مرحلة هادئة ومستقرة في جميع مفاصل الحياة، وهذا شيء مبشر بالخير، ولابد أن ينعكس على اللاعبين المغتربين في الخارج الذين نتمنى أن ينضموا لصفوف المنتخب، فكل الاحتمالات واردة في المرحلة القادمة، وهناك بعض اللاعبين أمثال جورج نظريان، محمود تراب، عامر ساطي سينضمون قريباً للمنتخب.

وماذا عن المجنس الذي سيلعب مع المنتخب في النافذة القادمة؟
من المؤكد أن يبقى اللاعب الأمريكي جوستن مع المنتخب لكونه ظهر بمستوى جيد، وأوراق تجنيسه بعيدة عن أي منغصات، ولديه رغبة في اللعب مع منتخب سورية.

هل صحيح أن ميشيل معدنلي لن يلعب مع المنتخب في المباريات المقبلة؟
ميشو أعلن اعتزاله اللعب بشكل نهائي، ويبدو أنه تحوّل للعمل على تأهيل اللاعبين بدنياً، ولديه دورات تدريبية عالية المستوى سيدخل فيها، وقد قدم ميشو الكثير للسلة السورية.

هل من معسكر خارجي قادم للمنتخب قبل النافذة الخامسة؟
لا يوجد معسكر، وإنما نعمل على إقامة مباراة ودية مع أحد الأندية اللبنانية، ولم تتضح صورة هذا اللقاء بعد، إضافة إلى أننا نعمل على تأمين مباراتين وديتين مع الأندية الصينية قبل لقاء منتخب الصين.

ماذا تتوقع للمنتخب أمام الصين ونيوزيلندا؟
المبارتان قويتان، واللعب أمام الصين ونيوزيلندا ليس سهلاً، وبكل صراحة نحن لسنا بمستواهم الفني، لكن علينا أن نلعب كرة سلة عصرية ومتطورة، ونقدم مستوى يليق بسمعة السلة السورية.

ما رأيك بالقدرات الفنية للمدرب الصربي ماتيتش هل هو قادر على التطوير؟
بصراحة هو مدرب جيد، وبدأت لمساته تظهر على أداء اللاعبين، وتحركاتهم بالملعب، ونجح في تطوير فكرهم، يمكن أن يكون قد أخطأ في مكان، لكنه نجح في تفاصيل أخرى.

ما قصة عقوبة طارق الجابي التي وصفها بالظالمة؟
هي ليست ظالمة، لأنه غاب عن تحضيرات المنتخب من دون إذن رسمي، وهذا الشيء ممنوع حسب الأنظمة والقوانين.

لكن هناك بعض اللاعبين غابوا ولم يعاقبوا؟
هذا الكلام غير صحيح، أي لاعب يغيب لابد أن يقدم اعتذراً رسمياً، ولاعب الوحدة شريف العش لديه وضع عملي خاص لا يستطيع أن يتمرن في الفترة الصباحية، وقد وضع إدارة المنتخب بالصورة، وقدرنا وضعه، وهو ملتزم مع المنتخب في الفترة المسائية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock