الصفحة الأخيرة

«القومي السوري» يحتفي بالذكرى ٨٦ للتأسيس … شاهين: سورية تعود لدورها الفاعل إقليمياً ودولياً

| سامر ضاحي - تصوير أسامة الشهابي

أكد رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي في سورية إلياس مطانيوس شاهين أن سورية اليوم «تستعيد جغرافيتها وتعود رويداً رويداً لسابق عهدها كدولة فاعلة إقليمياً ودولياً». وأقام شاهين أمس حفل استقبال بمناسبة الذكرى ٨٦ لتأسيس حزبه وانتهاء أعمال «المجلس القومي» للحزب وانتخاب «مجلس أعلى» جديد للحزب.
وتقدم الحضور، في الحفل الذي أقيم في «شيراتون» دمشق، وزيرة الدولة لشؤون المنظمات سلوى عبد اللـه، كما حضر عدد من رؤساء وأعضاء البعثات الدبلوماسية العاملة في سورية، وأعضاء من القيادة المركزية للجبهة الوطنية التقدمية والأحزاب المرخصة، إلى جانب شخصيات اجتماعية وإعلامية، وعدد من ممثلي القوى السياسية من لبنان.
وفي كلمة له قال شاهين: «لذكرى التأسيس هذا العام رمزية خاصة تضفيها سلسلة الانتصارات والانجازات التي سطرها الجيش العربي السوري الباسل» موجها الشكر «لكل من وقف معنا في محنتنا» وخص بالذكر، روسيا وإيران والمقاومة اللبنانية والعراقية والفلسطينية «الذين امتزجت دماؤهم بدماء السوريين جيشاً وقوات رديفة».
كما توجه بالشكر «لصانع الانتصارات الرئيس بشار الأسد الذي أثبت أنه خير معبر عن إرادة السوريين مدركاً لحجم سورية وثقلها العالمي ولواقعها الجيوسياسي والاجتماعي والاقتصادي وخير مدافع عن مصالحها العليا وسيادتها واستقلالها الحقيقي فكان الأمين والمؤتمن».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن