رياضة

ميلان ضيف على لازيو وديربي المنارة يضيء جنوا … إشبيلية وإسبانيول للبقاء قريبين من الصدارة

| خالد عرنوس

تتواصل اليوم منافسات الجولة الثالثة عشرة من الدوري في كل من إسبانيا وإيطاليا بعدد من المباريات على أن تختتم غداً بمباراة واحدة، ولأن فرق الصدارة لعبت أمس في السييراA تحسباً لمنافسات دوري أبطال أوروبا فتتجه الأنظار اليوم إلى ملعب الأولمبيكو في العاصمة روما لمتابعة لقاء لازيو مع ميلان في صراعهما على المركز الرابع، ولن يغيب ملعب سان باولو عن المشهد ففيه يحاول نابولي تخطي إنتر على اللائحة على حساب كييفو فيرونا، أما ملعب ماراتسي فيشهد ديربي جنوا الذي يطلق عليه ديربي المنارة.
وفي الليغا يسعى إشبيلية لاستعادة الوصافة إن لم نتوقع أن يستغل قمة (الأتلتي – البرشا) ويخطف الصدارة عندما يستقبل جاره بلد الوليد في ديربي أندلسي صغير، وبالمقابل فإن إسبانيول خامس الجدول يأمل دخول مربع المقدمة أو البقاء قريباً منها عندما يخوض بدوره ديربياً كاتالونياً مع جيرونا، أما فياريال فمازال يتلمس طريق الابتعاد عن المؤخرة من خلال استقباله بيتيس ومثله بلباو الذي يستضيف خيتافي.

للأحلام بقية
نبدأ من إسبانيا فقد يكون إشبيلية المستفيد الأكبر من قمة (الأتلتي – برشلونة) أمس ذلك أن التعادل سيمنحه الصدارة وفوز أحدهما سيبعد الخاسر عنه وبالطبع فإن ذلك مرتبط بنتيجة مباراته مع بلد الوليد، واحتل كبير الأندلس مركز الوصيف بفارق الأهداف عن أتلتيكو مدريد وبفارق نقطة وراء البرشا مع نهاية الجولة الثانية عشرة في حين جاره العائد إلى الأضواء هذا الموسم يحتل المركز السابع رغم عدم فوزه في الجولات الثلاث الأخيرة علماً أن نتائجه تحسنت كثيراً هذا الموسم منذ أن آل الجزء الأكبر من ملكيته للنجم البرازيلي السابق رونالدو، وحقق إشبيلية 4 انتصارات وتعادل وخسارة واحدة في ملعبه سانشيز بيزخوان في حين بلد الوليد الصغير سجل فوزين و3 تعادلات وهزيمة خارج أرضه، المواجهة الأخيرة بين الفريقين بالليغا تعود إلى موسم 2013/2014 وفاز إشبيلية يومها 4/1 بعدما تعادلا ذهاباً 2/2، أما الفوز الأخير لبلد الوليد على أرض جاره فكانت عام 2012.
وليس بعيداً عن مراكز الصدارة كان إسبانيول قريباً من استعادة بريق الذكريات الجميلة في منتصف الثمانينيات لولا خسارته أمام إشبيلية لتتأجل أحلام أزرق برشلونة مؤقتاً إلا أن لاعبيه عازمون على المضي قدماً نحو المشاركة بدوري الأبطال عندما يخوضون ديربياً صغيراً أمام جيرونا الذي لم يخسر خلال 4 جولات فائتة في مباراة تحمل الكثير من الذكريات لمهاجمه ستواني الذي لعب لسنوات عديدة بصفوف إسبانيول.
إسبانيول صاحب السجل الأفضل على أرضه بالليغا هذا الموسم بخمسة انتصارات كاملة في حين جيرونا سجل فوزين مقابل 3 هزائم خارج ملعبه، في الموسم الماضي وهو الأول لجيرونا في الأضواء تبادلا الفوز كل في ملعب الآخر.

قبل فوات الأوان
أتلتيك بلباو وفياريال من كبار الليغا، الأول تاريخياً وهو أحد ثلاثة أندية لم تهبط إلى الدرجة الثانية والثاني في عقدين أخيرين كان رقماً صعباً فيها، وهما يعيشان موسماً صعباً باحتلالهما المركزين 16 و17 برصيد 11 نقطة و10 نقاط، وخاصة الثاني الذي أنهى الموسم الماضي بالمركز الخامس، وهما يحاولان الابتعاد عن مراكز الخطر في الوقت الحالي، ويستقبل فياريال الذي لم يعرف الفوز في ست جولات بيتيس قاهر البرشا في نيوكامب وقد تبادل معه الفوز بالموسم الماضي كل بملعبه، علماً أن بيتيس لم يفز بأرض الغواصات منذ 2007 لعب بعدها هناك 7 مباريات خسر في ست منها، أما بلباو الذي لم يعرف الفوز سوى مرة واحدة هذا الموسم فيستضيف خيتافي وقد تعادلا مرتين بالموسم الماضي وكان كبير الباسك فاز عليه في ست مباريات متتالية قبلها، أما الفوز الأخير لأزرق العاصمة في سان ماميس فحصل عام 2012.

قمة الأولمبيكو
في إيطاليا تتجه الأنظار إلى ملعب العاصمة الذي يستقطب لقاءً كلاسيكياً بالسييراA بين سماوي روما والروزنييري فقد دخلا الجولة الفائتة بنقاط متساوية قبل أن يخسر ميلان في كلاسيكو إيطاليا الكبير أمام اليوفي ويتعادل لازيو مع ساسولو ليتقدم بنقطة في المركز الرابع، وحقق نسر العاصمة 4 انتصارات في الأولمبيكو مقابل هزيمتين في حين أحمر ميلانو سجل فوزين وتعادلين وخسارتين خارج أرضه، وكان الفريقان تبادلا الفوز بالموسم الماضي ففاز لازيو 4/1 ذهاباً ورد عليه ميلان 2/1 ثم أبعده من نصف نهائي الكأس بركلات الترجيح بعدما أخفق الفريقان بالتسجيل على مدار 210 دقائق، يذكر أن ميلان يدخل اللقاء وقد ضربت الإصابات معظم لاعبيه ويتوقع غياب أكثر من نصف التشكيلة الأساسية التي تعود غاتوزو البداية بها.
ويسعى نابولي لتخطي كييفو قبل استقباله للنجم الأحمر الصربي (أوروبياً) وذلك للانفراد بالوصافة مجدداً أو الابتعاد أكثر فيها حسب نتيجة إنتر بالأمس، وسبق لسماوي الجنوب أن حقق الفوز بست من آخر 7 مواجهات مع أصفر فيرونا منذ عام 2015، أما الفوز الأخير لفيرونا فحدث 2014 في ملعب سان باولو، وسجل نابولي الذي لم يخسر في خمس جولات فائتة أفضل النتائج على أرضه بخمسة انتصارات وتعادل وحيد، في حين كييفو متذيل الترتيب والوحيد الذي لم يسجل أي فوز بالسييراA حتى الآن فقد تعادل بمباراة وخسر أربعاً خارج ملعبه.

ديربي المنارة
ضمن الديربيات الكثيرة في الكالشيو يحتل ديربي مدينة جنوا مكانة خاصة لكونه الوحيد في تلك المدينة التي تطل على البحر المتوسط، وتجمع نادي جنوا النادي العتيق (تأسس عام 1893) الذي يحمل اسم المدينة وله صولات وجولات على مستوى البطولات المحلية قبل تأسيس السييراA ويقابله سامبدوريا المؤسس عقب الحرب العالمية (1946) الذي عاش فترة ذهبية قبل قرابة ربع قرن، ويطلق على هذا الديربي اسم المنارة وقد جرى للمرة الأولى عام 1947ذلك أن نادي سامبدوريا استحدث باندماج فريقي سامبيردارينسي وسوتيتشا أندريا دوريا فاشتق اسمه من الناديين، وعلى غرار مدينة ميلانو يقام الديربي في ملعب واحد يطلق عليه أنصار جنوا اسم لويجي فيراريس في حين محبو جنوا يدعونه (ماراتزي).
96 مباراة جمعت الفريقين بجميع المسابقات والغلبة لسامبدوريا بواقع 37 فوزاً مقابل 24 لجنوا، أما على صعيد السييراA فتقابلا 70 مرة ففاز سامبدوريا 24 مرة مقابل 18 مرة لجنوا و26 تعادلاً والأهداف 88/74.
يدخل جنوا المباراة برصيد 14 نقطة في المركز الرابع عشر بفارق 3 نقاط وراء جاره الذي يتقدم بمركزين، وكان اللقاء الأخير بينهما انتهى بالتعادل السلبي بعد ثلاثة انتصارات متتالية للأزرق، أما الفوز الأخير لجنوا فكان قبلها بنتيجة 3/صفر وهو أعلى فارق شهده الديربي تاريخياً بالعموم وبه فاز جنوا مرتين وسامبدوريا مرة أما الفوز الأعلى فكان من نصيب الأخير بنتيجة 4/1 عام 1992.

قريباً من القمة
في المواسم الأخيرة عودنا أتلانتا على صحوة متأخرة ينهي بها الموسم في مركز قريب من القمة ما أهله لعدة مشاركات في اليوروباليغ وهاهو هذا الموسم يسجل الصحوة ويسعى لمواصلتها بفوز خامس على التوالي على أرض إيمبولي الذي حقق فوزه الأول في 10 جولات على حساب أودينيزي منعشاً آماله بالخروج من مثلث المؤخرة وهو فوزه الثاني فقط هذا الموسم وكلاهما على أرضه حيث جمع 7 نقاط مقابل نقطتين خارج ملعبه، في حين سجل ممثل برغامو فوزين وتعادلين وهزيمتين خارج أرضه، وحقق إيمبولي فوزه الأخير على أتلانتا عام 2012 يوم اجتمعا بالسييراB خسر بعدها 3 من 6 مواجهات جمعتهما بالسييراA.

مباريات اليوم وغداً
الإسباني – الأسبوع 13
• اليوم: بلباو * خيتافي (1.00)، إشبيلية * بلد الوليد (5.15)، إسبانيول * جيرونا (7.30)، فياريال * بيتيس (9.45).
• غداً: سوسيداد * سلتا فيغو (10.00).
الإيطالي – الأسبوع 13
• اليوم: بارما * ساسولو (1.30)، نابولي * كييفو فيرونا، إيمبولي * أتلانتا، بولونيا * فيورنتينا (4.00)، لازيو * ميلان (7.00)، جنوا * سامبدوريا (9.30).
• غداً: كالياري * تورينو (9.30).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن