شؤون محلية

ومن «الفطر» ما قتل … وفاة 3 بسبب الفطر السام في طرطوس و٣ حالات في العناية المشددة

| طرطوس - الوطن

وكأن (الفطر) هو ما كان ينقصنا لنموت به جهلاً.. فبعد ظهر أمس الأول الجمعة وصل عدد من المواطنين إلى مشفى الباسل في طرطوس نتيجة تعرضهم للتسمم جراء تناول (الفطر) من الأراضي الزراعية في قراهم، فور ذلك وبسبب حالاتهم الخطرة نشرت صفحة المشفى تحذيراً للمواطنين من عواقب تناول بعض أنواع الفطر نظراً للسمية العالية لبعضها الذي قد يتسبب بالوفاة.
مدير عام المشفى بيّن لـ«الوطن» أن عدد الحالات التي وصلت إلى المشفى بلغ ست حالات وجميعها بوضع خطر وتمنى المساعدة من خلال توعية الناس لعدم تناول الفطر بشكل عشوائي ونشر معلومات تفصيلية عن الفطر السام الذي لا يختلف كثيراً عن الفطر الصالح محذراً المواطنين بضرورة الوعي والتمييز بينهما من خلال الشكل ولون الساق الداكن وسماكته والوجه العلوي الذي يكون على شكل إسفنج ولا يحتوي على شفرات في الأسفل وينمو بالقرب من ضفاف الأنهار والقاعدة هنا: (إذا لم تكن واثقاً من الفطر فلا تأكله).
وبمتابعة الموضوع أكد معاون مدير المشفى الدكتور محمود حسن أن ثلاثاً من الحالات المصابة بالتسمم توفيت وحالة رابعة تم نقلها إلى أحد مشافي دمشق بطلب من ذويها وحالتين ما زالتا في العناية المشددة في المشفى مضيفاً: إن من توفي تعرض لقصور كلوي وإصابة كبدية نتيجة السم الذي ليس له (زيفان) مضاد وبالنسبة للحالتين المتبقيتين فأوضاعهما مستقرة.
وأوضح أحد المختصين وجود العديد من أنواع الفطر غير الصالحة للأكل، كالفطر الأمانيت فالاويد، فهو يعتبر من أكثر أنواع الفطر السام خطورة وفتكاً، حيث يؤثر السم عند تناوله في الجهاز العصبي، أما باقي أنواعه، فهي عديدة ولا يمكن حصرها، ومن هذه الأنواع (فطر الأمانيت- فطر الأمانيتاكيس- الفطر الغابي- فطر جالارنيا سوليس ويعتبر من أكثر أنواع الفطر التي تحتوي على نسبة عالية من السموم، فحبة فطر واحدة قادرة على إنهاء حياة شخص بالغ بعد سبع ساعات وما فوق).
وذكر أن هناك الكثير من الأعراض التي تصاحب حالة التسمم بالفطر السام غير الصالح للأكل ومن هذه الأعراض تعرض الشخص لحالات من الدوار وفقد القدرة على البقاء متوازناً، ويرافق كل هذا الشعور بآلام شديدة في المعدة، وإسهال.. ويلي ذلك البدء في المراحل التالية من حالة التسمم، كالتقيؤ المستمر، وأوجاع في منطقة الصدر، وظهور بقع من الدم في البول، ثم في المراحل الأخيرة يصاب المريض بفشل في عمل وظائف الكلى في حال عدم العلاج المبكر. وأهم شيء في معالجة أعراض التسمم بالفطر مصارحة الطبيب وجلب عينة من الفطر المستعمل ليتمكن من وصف الدواء الصحيح له.
ويمكن التمييز بين الفطر غير السام وغيره من أنواع الفطر، عن طريق الخبرة العملية في كيفية التعرف فهناك من يقول إنه يمكن التعرف والتمييز بين الفطر السام والفطر غير السام عن طريق رش بعض الملح عليه، فإن تحول اللون إلى اللون الغامق، فهو فطر صالح للأكل، وإن تحول اللون إلى اللون الأصفر، فهو فطر سام، كما يمكن تمييز الفطر السام أيضاً من خلال شكله ومكان نموه، فالفطر السام يتميز بلون الساق الداكن وسماكته والوجه العلوي الذي يكون على شكل إسفنج وينمو غالباً على ضفاف الأنهار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock