سورية

إذاعة «يوروب1»: عائلتان فرنسيتان تنضمان إلى الإرهابيين في سورية

ذكر موقع إذاعة «يوروب1» أن عائلتين من منطقة تولوز الفرنسية توجهتا إلى سورية للانضمام إلى صفوف الإرهابيين التكفيريين بعد استئجارهما سيارتين سياحيتين بدلاً من ركوب الطائرة بهدف تجنب إثارة الشبهات حولهما.
وأوضح الموقع في مقال للصحفية سيسيل بوانشو، أن رحلة العائلتين سلطت الضوء على الطرق الجديدة التي يستخدمها الذاهبون إلى الانضمام لصفوف تنظيم داعش الإرهابي في سورية حيث يختارون الطرق البرية بدلاً من السفر جواً إلى اسطنبول.
وأشارت بوانشو إلى أن بعض الأفراد من عائلتين من منطقة تولوز استأجروا سيارتين سياحيتين في 23 نيسان الماضي دون أن يعيدوهما إلى صاحبهما في الموعد المحدد في 2 أيار وهو ما دفعه إلى تقديم شكوى للشرطة على خلفية ذلك.
وبينت بوانشو، أن الشرطة كانت تراقب أفراد العائلتين ومع ذلك لم يكونوا محظورين من مغادرة الأراضي الفرنسية، مشيرةً إلى أن أفراد العائلتين أوضحوا لمالك السيارتين أنهم ينوون السفر إلى تركيا عبر إيطاليا واليونان.
وقالت: إن الشرطة الفرنسية فتشت منزلي العائلتين في تولوز ومونبلييه حيث كانا فارغين تماماً بما يدل أن وجهة السفر النهائي إلى سورية تبدو مؤكدة، مشيرةً إلى أن السفر بالسيارة بات وسيلة جديدة من وسائل الانضمام «للمتطرفين» لأن الطائرات والقطارات أكثر مراقبة عند الحدود من السيارات.
يشار إلى أن العديد من المسؤولين الفرنسيين ومن بينهم الرئيس فرانسوا هولاند اعترفوا بانضمام نحو 1500 إرهابي فرنسي إلى صفوف التنظيمات الإرهابية في سورية والعراق من بين آلاف الأوروبيين الموجودين والذين سافروا بتواطؤ من أجهزة المخابرات الأوروبية التي غضت الطرف عنهم في إطار دعمها للإرهابيين في سورية والمنطقة.
سانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن