شؤون محلية

شركة إيرانية أقلعت بمحطة معالجة طرطوس وقريباً في اللاذقية

طرطوس- الوطن :

منذ ما يزيد على خمس سنوات تعاقدت وزارة الإسكان والمرافق مع الشركة الإيرانية (طهران ميراب) لتنفيذ محطتي معالجة للصرف الصحي في مدينتي طرطوس واللاذقية خلال مدة أقصاها 5 سنوات وقد قام السيد رئيس مجلس الوزراء بوضع حجر الأساس لكلا المشروعين الحيويين.. وبعد ذلك تم تسليم موقع العمل للشركة وكان الأمل كبيراً بسرعة التنفيذ وإنجاز المحطتين ومن ثمّ تخليص البحر من التلوث القائم.. لكن لأسباب مختلفة لم تتابع الشركة الإيرانية العمل وجاءت الأزمة لتتكئ عليها وتضع الحجة فيها وفي الفترة الأخيرة تحركت وزارة الموارد المائية التي بات المشروعان تابعين لها ووجهت إنذارات للشركة الإيرانية وهددت بسحب الأعمال منها في حال عدم المباشرة بالعمل وبعد تبادل عدد من المراسلات بين الجهتين تم عقد اجتماع بينهما في التاسع من شهر تموز الماضي بدمشق وبنتيجة المناقشات الجارية اتفق الطرفان على حل الخلافات والانطلاق بالعمل في المشروعين.. لكن بسبب عدم الاقلاع بالعمل لأسباب مختلفة يتحملها الطرفان عقد اجتماع ثان نهاية آب الماضي بين الوزارة وإدارة الشركة الإيرانية جرى خلاله مناقشة ما نفذ وما لم ينفذ من بنود المحضر السابق وتم الاتفاق ثانية على الإقلاع بالعمل.
المهندس مازن غنوم مدير عام الشركة العامة للصرف الصحي بطرطوس أكد أنه تم اعتماد الدراسة التفصيلية الكاملة لمحطة معالجة طرطوس المركزية من الشركة العامة للدراسات والاستشارات الفنية (الإدارة العامة).
أما فيما يخص محطة معالجة اللاذقية فلم تتم المباشرة بالعمل حتى الآن ويبدو أن الدراسة التفصيلية لم تكتمل بعد فهناك منشأتان سيتم تقديمهما من الشركة الإيرانية خلال أسبوع من تاريخ عقد الاجتماع على أن يتم تدقيقها من شركة الدراسات (التدقيق الفني خلال مدة أقصاها 15/9/2015.. وبعد ذلك ستتم المباشرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock