الأولى

أنزور: «سوتشي» ما زال قائماً و«أستانا» نحو «بعض» التجميد

| موفق محمد

اعتبر نائب رئيس مجلس الشعب نجدت إسماعيل أنزور، أن الخلافات الروسية التركية بشأن تنفيذ اتفاق «سوتشي» وشن الجيش العربي السوري عملية عسكرية بدعم من روسيا ضد التنظيمات الإرهابية والميليشيات المسلحة الموالية للنظام التركي في شمال غرب البلاد، لا يعني أن الاتفاق بات «وراء الظهر».
وفي تصريح لـ«الوطن»، قال أنزور: «لا أعتقد أن مسار اتفاق «سوتشي» بات وراء الظهر، لكون العمل العسكري هو جزء من أداء أي عملية سياسية، إذا لم يتم التمكن من تحقيقها سلماً».
وحول مسار «أستانا»، قال أنزور: «مصير أستانا هو بعض التجميد، كون أن كلاً من روسيا وتركيا، يعتبران طرفين ضامنين للمسار ومعهم إيران».
ولفت نائب رئيس مجلس الشعب، إلى أنه في ضوء تقدم الجيش يلاحظ أن تركيا، ومنذ بدء المعركة تجنح في تصريحاتها باتجاه الطرف الأميركي، فيما يتعلق بالمفاوضات بالنسبة لما يسمى «المنطقة الآمنة»، وأيضاً الطرف الأميركي يبدو أنه يلعب في المنطقة، كي يستغل الخلاف الروسي التركي بشأن معركة إدلب، ويبدي شيئاً من المرونة باتجاه الطرف التركي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock