الصفحة الأخيرة

أدوية الاكتئاب والصرع ترفع خطر الإصابة بالخرف

| وكالات

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أميركيون أن الأدوية المضادة للكولين، التي تستخدم لعلاج المصابين بالصرع، والباركنسون، والاكتئاب، وسلس البول ترفع خطر اضطراب الخرف بنسبة 50٪ تقريباً.
ودرس الباحثون أكثر من 280 ألف شخص في المملكة المتحدة البريطانية، لمعرفة كيفية تأثير الأدوية على خطر الخرف.
ووجد الباحثون أن اضطراب سرقة الذاكرة كان أكثر شيوعاً بين الأشخاص الذين تم وصفهم لهذه الأنواع من الأدوية، وأشاروا إلى أن الضرر الذي تسببه الخلايا العصبية يمكن أن يكون السبب.
ودرس العلماء في جامعة نوتنغهام بيانات استمرت لعقود من الزمان لـ284343 شخصاً ممن تزيد أعمارهم عن 55 عاماً مسجلين لدى الأطباء في المملكة المتحدة.
تم تشخيص ما يقرب من 59 ألفاً من الأشخاص الذين شملتهم الدراسة بالخرف في مرحلة ما.
خلال السنوات الـ11 التي سبقت تشخيص مرض الخرف، تم وصف الأدوية المضادة للكولين لحوالي 56.6% من المرضى.
وقال الباحثون: إن احتمالات إصابة شخص مصاب بالخرف زادت بنسبة 49 في المئة إذا تم إعطاؤهم الدواء خلال 11 عاماً من تشخيصهم.
وأضافوا أن الارتباطات تبدو أقوى في الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بالخرف قبل أن يبلغوا سن الثمانين، مما يشير إلى أن الأدوية لعبت دوراً أكبر بالنسبة لهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن