شؤون محلية

رغم توجيه الوزارة وقرار التشميع محاولات لتمديد عمل الأكشاك (المخالفة)على كورنيش طرطوس!

| طرطوس- محمد حسين

يبدو أن تفاؤلنا سيذهب أدراج الرياح فيما سبق وكتبناه الشهر الماضي تحت عنوان (تشميع 7 أكشاك على الكورنيش البحري في طرطوس) حيث علمنا من مصادر رفضت الكشف عن اسمها أن المحاولات جارية للتمديد لتلك الأكشاك رغم كل الشكاوى بشأنها لجهة التعدي على الملك العام والاستثمار غير الشرعي للمسطحات العشبية المجاورة لها بحيث أصبحت مأجورة للمواطنين الراغبين بالجلوس عليها بطريقة وضع اليد بقوة الأمر الواقع البعيد عن أعين الرقابة والمتابعة..
وهنا لابد من الإشارة إلى أن تلك المسطحات العشبية على الكورنيش البحري مخصصة كمتنفس للأهالي والمواطنين إضافة إلى زوار هذه المدينة الكثر في الصيف وخاصة الخميس والجمعة من كل أسبوع حيث يرتاد الشاطئ الآلاف من هؤلاء الراغبين بالاستمتاع والجلوس على الشاطئ..
والسؤال هنا هل المردود المادي الضئيل جداً التي ستتقاضاه البلدية يستحق هذا التمديد؟ وهل الاشتراطات التي يتم الحديث عنها لجهة مراقبة هذه الأكشاك وإلزامها بعدد محدود من الأمتار المربعة المرخص استثمارها تكفي لبث الطمأنينة في قلوب المواطنين؟ ثم أين المدينة من تنفيذ مضمون كتاب وزير الإدارة المحلية رقم 3883/ص/د/1 تاريخ 15-8-2018 المتضمن إعادة الحدائق والمسطحات الخضراء إلى الغاية التي وجدت من أجلها ولاسيما أن مجلس المدينة اتخذ قراراً بناء عليه برقم 11 بداية هذا العام تضمن عدم الموافقة على أي ترخيص جديد في جميع حدائق المدينة بما فيها المروج الخضراء على الكورنيش البحري وعدم الموافقة على تجديد أي استثمار ينتهي فيها؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن