شؤون محلية

جمعية لـ25 ألف بحار سوري

| طرطوس- الوطن

احتفل في طرطوس ظهر أمس بإطلاق الجمعية البحرية السورية التي أشهرتها وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بالقرار 1519 لعام 2019 بناء على اقتراح من محافظة طرطوس وقد تزامن الإطلاق مع يوم البحارة العالمي الذي يصادف الخامس والعشرين من حزيران من كل عام.
وذكر أمين سر الجمعية احمد عثمان أن الجمعية التي تشمل أعمالها محافظتي طرطوس واللاذقية تهدف لرعاية مصالح البحارة السوريين الذين وصل عددهم وفق إحصائيات المديرية العامة للموانئ إلى خمسة وعشرين ألفاً وتمثيل هذه المصالح والسعي لتوسيع فرص العمل في مجال العمل البحري ورفع مستوى العاملين فيه، فيما أكدت مديرة الشؤون الاجتماعية والعمل عفراء أحمد أهمية هذه الجمعية الأهلية في العمل ضمن محافظتين بحريتين يعمل أبناؤهما على السفن التي يملكها آلاف البحارة.
بدوره تحدث القبطان علي سالم الجندي القائم بأعمال الجمعية عن الرؤى التي يملكها مجلس إدارة الجمعية في مجال تطوير واقع البحارة وتقريب العلاقة بينهم وبين أصحاب السفن وزيادة فرص العمل وتحسين مؤهلات البحارة وتأكيد التزامهم بالعمل المميز وتطبيق شعار (الواجبات قبل الحقوق).
وفي ختام الحفل تم توزيع الدروع وشهادات التكريم للعديد من الشخصيات والفعاليات المميزة التي كان لها الدور الكبير في قطاع النقل البحري على مدى العقود الماضية.
نشير أخيراً إلى أن هذه الجمعية مختلفة تماماً عن غرفة الملاحة البحرية السورية حيث إن الغرفة صادرة بقانون منذ عام 2006 وتضم في عضويتها أصحاب السفن والوكالات البحرية وشركات تموين السفن ولها أهداف عديدة تختلف عن أهداف الجمعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن