عربي ودولي

أردوغان يحاول التغطية على هزيمته المذلة لانتخابات إسطنبول

| وكالات

في محاولة للتغطية على الهزيمة المرة التي مني بها هو «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الإعادة لرئاسة بلدية إسطنبول، وكان أحد أسبابها سياساته الخاطئة تجاه سورية، زعم رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان أمس أنه «مستعد للمحاسبة وتصحيح الأخطاء».
وقال أردوغان في كلمة أمام تجمع لأنصار «العدالة والتنمية» أمس، وفق موقع «روسيا اليوم» الإلكتروني: «مفهومنا السياسي خال من إلقاء اللوم على الشعب، ولدينا القدرة على محاسبة أنفسنا وتصحيح أخطائنا».
وأضاف: «أهنئ مجدداً (مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض) أكرم إمام أوغلو (بفوزه ببلدية إسطنبول)، والمهم بالنسبة لنا هو تجلي الإرادة الوطنية بأفضل شكل آمن ودون أي تجاوزات».
وخرج «العدالة والتنمية» مهزوماً من انتخابات بلدية إسطنبول المعادة، ولم تنفع كل محاولات التجييش والأساليب التحريضية التي مارسها وسئمها الأتراك على ما يبدو في استعادة بلدية إسطنبول، والتي تحمل نتائج انتخاباتها دلالات ومؤشرات مهمة على واقع أي انتخابات تركية قادمة.
وفاز مرشح المعارضة في إسطنبول إمام أوغلو، في الانتخابات بفارق واضح عن مرشح الحزب الحاكم في تركيا بن علي يلدريم، حيث حصل على 53.6 بالمئة من الأصوات مقابل 45.4 بالمئة ليلدريم الذي أقر بهزيمته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن