رياضة

عامر الحموية.. بالصيفية والشتوية!

| مأمون جبيلي

رغم أن الإطلالة الأولى لإدارة نادي الكرامة الجديدة جاءت في عز الصيف إلا أنها منحت مدرب فريقها الكروي الأول ثقتها الكاملة فتمسكت به في كل الفصول منهية بذلك جدل الأحاديث عن نوايا استبداله بمدرب آخر، ووفقاً لما نقله لـ«الوطن» الدكتور غسان القصير رئيس نادي الكرامة فإن الإدارة شكلت كامل الجهاز الفني لفريق الرجال وهو ضم إلى جانب المدرب عامر حموية كلاً من حسام موصلي وفهد عودة مساعدين وسالم بيطار مدرباً للحراس ولم يكشف القصير عن مدة العقد مع الحموية واكتفى بالتأكيد أن الكابتن عامر هو ابن النادي ولن يحتاج معنا لأي عقود والأمور على العموم بخير وأعتقد أن عقد فريق الرجال سيكتمل قبل قدوم عيد الأضحى المبارك حيث تنتهي مراسم توقيع العقود مع جميع اللاعبين وبات معلوماً لدى الجميع أن الكرامة سيكون حاضراً في دورة تشرين الكروية التي ستنطلق يوم 20 آب الجاري في اللاذقية وقد تم إلغاء فكرة إقامة معسكر تدريبي للفريق في مشتى الحلو كما كان مقرراً في وقت سابق!
وعلمت «الوطن» أن إدارة نادي الكرامة تتجه إلى إقامة مؤتمر صحفي شامل بعد عيد الأضحى المبارك في مقر ناديها بالحمرا تتحدث فيه عن كل الأمور الخاصة في النادي وتجيب عن تساؤلات جماهيرها وخاصة فيما يخص أوضاع فريق الرجال وجديده من اللاعبين الذين وقعت معهم الإدارة في الأيام الأخيرة!
مع الإشارة هنا إلى أن الإدارة الجديدة لنادي الكرامة لقيت دعماً كبيراً من القيادتين السياسية والرياضية في حمص وقد كرم محافظها الأسبوع الماضي فريق الأشبال حامل بطولة أندية القطر التي جرت بدمشق وسبق ذلك التكريم تكريم مماثل لفريق شباب الكرامة الذي نال لقب وصافة بطولة الدوري واعتبرته إدارة الكرامة بطلاً للدوري على حد وصف مسؤول الألعاب الجماعية الكابتن نبيل السباعي!
وفي موضوع قريب من أجواء الدوري الممتاز كشف حارسنا الدولي السابق نافع عبد القادر عن تلقيه دعوة لتدريب حراس المرمى في ناديه السابق الفتوة من خلال صديقه مدرب الفريق الأزرق همام حمزاوي.
وأوضح الكابتن نافع الذي كان يدرب الموسم الماضي مع فريق المجد الدمشقي أنه رحب بالدعوة للتدريب مع ناديه السابق لكنه اشترط نيله مليون ليرة كمقدم عقد و400 ألف ليرة كراتب شهري إضافة إلى مبلغ 50 ألفاً ليرة كبدل تنقلات كونه يقطن في جرمانا.
واللافت هنا أن إدارة نادي الفتوة لم ترد جوابها حتى الآن على طلبات نافع وإن كان المتوقع منها ردها بعدم تقبلها لتلك المطالب نظراً لأوضاعها المالية الصعبة والكابتن نافع يتمسك بشروطه مع الفتوة أو مع أي ناد آخر يمكن أن يطلبه للتدريب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن