رياضة

الاتحاد أمام الوحدة لمواصلة الزحف نحو الصدارة

| حلب – فارس نجيب آغا

سيكون الاتحاد أمام اختبار صعب حين يحل ضيفاً على الوحدة استكمالاً لما تبقى من ذهاب الدوري ويأمل الاتحاديون عودة فريقهم بانتصار يكملون به المسير عبر الزحف نحو الصدارة وخاصة أن هناك ثقة كبيرة لدى جماهير الأحمر بلاعبيهم ومدربهم عطفاً على النتائج التي تحققت في الأسابيع الأخيرة وارتفاع الخط البياني للفريق من أسبوع لآخر، الاتحاد يعرف تماماً حجم وإمكانيات خصمه وما يملكه من لاعبين وكل شيء يعتبر كتاباً مفتوحاً، لذلك لا يوجد خفايا باطنية غير معروفة لمنافس هو الآخر لديه نفس الطموح ويحشد لهذه الموقعة، الموسم الماضي لم يستطع أحد فك شيفرة الآخر فالتعادل كان سيد الموقف ذهاباً وإياباً لذلك يسعى الاتحاد من جانبه للعودة من دمشق بفوز يقربه أكثر من المتصدر قبل أن يستقبل الكرامة في حلب.
توقف الدوري جاء من صالح الاتحاد بسبب الإصابات التي أفرزتها مباراته الأخيرة ضد النواعير لطه دياب وأيمن الصلال وأنس بوطة وقد خلد كل منهم للراحة وعملية الاستشفاء، لذلك الفريق أمام الوحدة سيكون مكتمل الصفوف ودون أي غيابات وهذا شيء جيد لأن المباراة مهمة وذات طابع ونكهة خاصة عندما يتقابل الطرفان، الكل بات يعلم أن التونسي قيس اليعقوبي هو صاحب فلسفة خاصة وتظهر نتائجها بالشوط الثاني الذي يسمى شوط المدربين حين يقلب الطاولة على خصومه في عدة مناسبات وثقناها هذا الموسم حتى الآن حيث نجح بقلب تأخره لفوز وتلك ماركة مسجلة باتت تخصه.
فترة توقف الدوري خاض فيها الاتحاد مباراة واحدة جمعته مع جاره الحرية أدت لهزيمته بأربعة أهداف لهدفين مع تجريب جميع لاعبي الفريق ورغم ذلك فعناصر التشكيل الأساسي باتت شبه معروفة عبر ركائز أساسية لا يمكن التغيير بها كثيراً بداية من الحارس خالد إبراهيم ومروراً بجهاد الباعور وأحمد أشقر والغباش والبوطة حيث تبدو خطوط الفريق منسجمة بفضل خبرة اللاعبين المخضرمين الذين يملكون مخزوناً كروياً جيداً لمثل هكذا مواجهات مع وجود أوراق رابحة كثيرة من أهمها الهداف عبد اللـه نجار الذي دائماً ما يغير بدخوله النتيجة ويصنع الفارق، الاتحاد كمجموعة لديه الكثير ليقدمه في هذه المواجهة المهمة والفوز يتطلب عملاً مشتركاً ومجهوداً كبيراً في أرض الملعب مع مراعاة عدم إفساح المجال وترك مساحات لمهاجمي الوحدة البركات والحلاق والعاجي ومن خلفهم الأومري وهو شيء بديهي مع ضرورة فرض رقابة لصيقة على مفاتيح اللعب وأن يؤمن عناصر الاتحاد بأنفسهم وقوتهم ويبقى كل شيء مرهوناً بأقدام اللاعبين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock