رياضة

سلة أهلي الشهباء ترتدي ثوب الانتصار وتحقق لقب كأس الجمهورية عن جدارة واستحقاق

| مهند الحسني

يعد يوم الأحد الفائت استثنائياً لسلة رجال نادي الاتحاد، فبعد غربة طويلة عن معانقة الألقاب والبطولات، تمكنت الإدارة الحالية برئاسة مفيد مزيك من قلب كل الأمور رأساً على عقب، ونجحت في إحداث نقلة نوعية بمفاصل اللعبة وبجميع فرق النادي، فكانت خطواتها الاحترافية جيدة ومدروسة، بعدما دعمت صفوف الفريق الأول بلاعبين من طراز النجوم، وتعاقدت مع مدرب عرف كيف يخلق حالة من الانسجام والتناغم بين لاعبي الخبرة والشباب، فحققوا لقباً سيبقى طويلاً في ذاكرة عشاق السلة الاتحادية، لكونه جاء بعد حالة من الانقطاع عن المنافسة وحصد الألقاب، فنجح الفريق عبر مستواه المتطور الذي ظهر عليه في المباراة النهائية أن يعيدنا لأيام الخوالي عندما فرضت السلة الاتحادية نفسها بقوة على الألقاب المحلية والعربية، فكانت معادلة الأداء والنتيجة شعاراً له في أغلبية مبارياته، ووصل اللاعبون لدرجة كبيرة من الإمتاع والإقناع، ونجح علي ديار بكرلي قائد الفريق وزملاؤه في رسم لوحة جميلة في صالة الفيحاء.
لاعبو الاتحاد تعبوا كثيراً هذا الموسم، ومن يزرع جيداً لابد من أن يكون حصاده مثمراً ويانعاً.
فمبارك لسلة الاتحاد عودتها القوية لزعامة السلة السورية، وهذا الإنجاز لابد أن يكون بمثابة الانطلاقة القوية لها في الدوري القادم.

الطريق للنهائي

تصدر الاتحاد المجموعة الشمالية بجدارة دون أي خسارة، وتأهل للربع النهائي إلى جانب أندية الجيش والوثبة، وفاز على الوثبة بحلب (81-68) وخسر في حمص (72-77) وفاز على الجيش في لقاءي الذهاب والإياب بواقع (90-82)- (81-67) وتأهل للمربع الذهبي والتقى مع جاره الجلاء في لقاءين، فاز في الأول (112-109) وخسر الثاني ( 82-80) وفي اللقاء الفاصل فاز الاتحاد (81-75)، وفي المباراة النهائية تغلب على الوثبة بنتيجة (70-69).

آراء حول الإنجاز

نظراً للسعادة الغامرة التي عاشها لاعبو سلة الاتحاد بعد إعلان فوزهم باللقب الأغلى، لم نتمكن من استطلاع آرائهم جميعاً غير أننا نجحنا بالاتصال مع البعض منهم.

مفيد مزيك رئيس النادي

هذا الإنجاز هو نتيجة إصرار اللاعبين على تحقيق نتيجة مشرفة للنادي هذا الموسم، وعلى الرغم من النقص بمراكز الفريق، وبعض المنغصات، غير أننا بفضل المحبة التي يتميز به النادي، تمكنا من تجاوز كل السلبيات، وحققنا لقباً جديراً وهو الظفر باللقب الأغلى كأس السيد الرئيس، وأنا أشكر جميع اللاعبين والجهاز الفني على ما قدموه خلال مباريات الكأس، ونعد جماهيرنا أن نكون عند ثقتهم في الدوري القادم.

اللاعب علي ديار بكرلي

هذا الإنجاز لم يأت من فراغ، وإنما جاء نتيجة التعاون بين جميع لاعبي الفريق، والجهود الكبيرة التي بذلها الجهاز الفني وعلى رأسهم المدرب عثمان قبلاوي، والفريق تعب خلال مشواره بالمسابقة، وخاصة أننا لعبنا في المربع الذهبي أمام فريق كبير كالجلاء ثلاث مباريات قوية وندية، وفريق الوثبة من الفرق المجتهدة التي تطور مستواها هذا الموسم كثيراً، وقدم عروضاً قوية، لكننا نجحنا في حسم اللقب، وإعادته لخزائن النادي بعد غربة طويلة.

اللاعب نديم عيسى

طبعاً نحن تعبنا كثيراً هذا الموسم، والإدارة لم تقصر معنا في أي شيء، وهذا الانجاز جاء نتيجة جهود جميع اللاعبين، ومن ورائهم مدرب خبير عرف كيف يحدث نقلة نوعية بمستوانا هذا الموسم، فريق الوثبة من الفرق المجتهدة، واللعب أمامه ليس سهلاً، وقدم مستويات قوية واستحق الوصول للمباراة النهائية عن جدارة واستحقاق، وأهدي هذا الفوز لجماهير نادينا الذين تعبوا معنا كثيراً منذ بداية البطولة.

اللاعب توفيق صالح

نجحنا في تحقيق هذا اللقب بفضل المحبة بين جميع اللاعبين، وهو تعب أشهر طويلة من التحضيرات اليومية تحت إشراف المدرب الخبير عثمان قبلاوي، ونحن لن نقف عند هذا الإنجاز، لأننا نتطلع إلى لقب بطولة الدوري، فريقنا يمتلك كل مقومات الفوز والتألق، وأشكر من كل قلبي جمهورنا الرائع الذي عانى مشقة السفر للعاصمة من أجل أن يكون معنا.

أصحاب الإنجاز

نديم عيسى- طلعت برمدا- علي ديار بكرلي- فارس الفرا- أنطوني بكر- ناظم قصاص- سيبوه خرجيان- يزن الحريري- توفيق صالح- دياب الشواخ- بشار الحسن- عمر مكناس- ليث طبارة، المدرب عثمان قبلاوي.

تكريم قادم

إدارة النادي تدرك أن للتكريم معاني سامية وجميلة، لذلك وحسب بعض المصادر أكدت أن الإدارة عازمة على إقامة حفل تكريمي للاعبي الفريق في الأيام القليلة القادمة، وتقديم مكافآت مالية مجزية تقديراً منها للجهود الكبيرة المبذولة من قبل جميع أفراد الفريق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock