الأولى

الهلال: لا خوف على العروبة طالما قرّرت سورية الانتصار.. و الزناتي: نقف باحترام للجيش الأول جيش سورية … برعاية الرئيس الأسد.. مؤتمر المعلمين العرب يبدأ أعماله في دمشق

| محمود الصالح

قال الأمين العام المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي هلال الهلال: من هنا من دمشق أقول لكم لا خوف على العروبة طالما قررت سورية الانتصار وكان هذا قرارنا من أول الحرب.
وبرعاية الرئيس بشار الأسد انطلقت أمس في دمشق فعاليات المؤتمر العام لاتحاد المعلمين العرب بمشاركة وفود من 13 دولة عربية.
وفي كلمة له، نقل الهلال للمعلمين العرب محبة وتمنيات الرئيس الأسد لهم بالنجاح وأن يخرجوا بقرارات تعزّز مسيرتهم وتقوي عزيمتهم في تربية الأجيال على مفاهيم العروبة والإنسانية، مؤكداً أن الأعداء لن يستطيعوا أخذ ما عجزوا عنه في الحرب من خلال البوابة الاقتصادية.
وأعرب رئيس المجلس المركزي للمعلمين العرب خلف الزناتي عن تقديره واحترامه للجيش العربي السوري، واصفاً إياه بالجيش الأول وجيش سورية العظيم الصامد في وجه الطغيان الذي ضحّى بالآلاف من شهدائه دفاعاً عن أرضه وعرضه لمواجهة التنظيمات الإرهابية التي استباحت أرضنا العربية ومواجهة الدول الداعمة للإرهاب وأصحاب المنابر الإعلامية التي تبث الفكر المتطرف.
وقال الأمين العام لاتحاد المعلمين العرب هشام مكحل: باسم المعلمين العرب أعلن الغضب الساطع وإدانتنا الشديدة لأميركا ونحيّي ثبات محور المقاومة وصموده، مضيفاً: ما يقوم به العدوان الأميركي والصهيوني هو ردة فعل لفشل مشروعهم الذي تحطم على صخرة صمود سورية قيادة وشعباً وجيشاً بقيادة الرئيس الأسد.
وأكد وزير التربية عماد العزب أن ما يحدث الآن من الدولة العثمانية وزعيمها الوالي التركي رجب أردوغان في ليبيا الشقيقة والتدخل السافر والإجرامي بالشأن السوري «بلطجة» للنيل من ثروات بلداننا العربية.
وأشـــار نقيب المعلمــين الســوريين وحيـــد زعل إلى دور المعلـم العــربي للحفاظ على الهوية العربية والتمسك بالثوابت الوطنية وغرس الفكر القومي وتعميق الانتماء ضمن منظومة القيم والأخلاق وثقافة المقاومة ومناهضة التطبيع بكل صوره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock