عربي ودولي

وصف أردوغان بأنه المرشد الفعلي لـ«الإخوان المسلمين» … عبدي: النظام التركي يواصل التنسيق مع داعش

| الوطن - وكالات

أكّد متزعم ميليشيا «قوات سورية الديمقراطية – قسد»، مظلوم عبدي، أن النظام التركي لا يزال حتى الآن ينسق مع تنظيم داعش الإرهابي وأن كل مسلحي التنظيم الأجانب جاؤوا إلى سورية عبر المطارات والأراضي التركية، لافتا إلى أن رجب طيب أردوغان هو المرشد الفعلي لتنظيم «الإخوان المسلمين».
وذكر عبدي، في لقاء مع فضائية «TeN» المصرية، بحسب مواقع إلكترونية معارضة، أن النظام التركي حتى هذه اللحظة ينسق مع تنظيم داعش، مبيناً أن هذا النظام رفض أن يستخدم «التحالف الدولي» قواعده من أجل قتال التنظيم، لافتاً إلى أن الطائرات الأميركية ومقاتلات التحالف التي كانت تساند الميليشيات الكردية كانت تأتى من الكويت؛ لأن النظام التركي منع استخدام قواعده لمحاربة التنظيم.
وأشار عبدي إلى أن الأتراك قالوا لهم رسمياً: «لا نريد الآن مجابهة داعش، ولا نريد أن تكونوا أنتم سبباً في خلاف بيننا وبين داعش».
وأوضح عبدي، أن النظام التركي يدعم داعش واشترط على مسلحي التنظيم احتلال عين العرب ومنطقة الجزيرة برمتها، مقابل أن تستمر العلاقة بين الجانبين ودعم أنقرة له، مؤكداً أن جميع الدواعش الأجانب دون استثناء، جاؤوا عبر مطار إسطنبول ومطارات النظام التركي الأخرى.
ووصف عبدي أردوغان بالمرشد الأعلى الفعلي لتنظيم «الإخوان المسلمين»، لافتا إلى أن أردوغان يعتبر نفسه مسؤولاً عن جميع التنظيمات الإرهابية الإخوانية في جميع أنحاء المنطقة، ويحاول نشر الفكر الإخواني، وأضاف: «حاول في مصر وفشل، وحاول في سورية وفشل أيضاً، والآن في ليبيا».
واعتبر عبدي، أن دور مصر يجب أن يكون أكبر مما هو الآن في الملف السوري، وقال: «ننتظر من مصر أن تقوم بدورها في مسارين من أجل حل سياسي في سورية، أن تضع ثقلها بالمسار الدولي في المباحثات الدولية التي تجرى الآن بين الدول الضامنة أو القوى الإقليمية والقوى الدولية، التي تشرف على الملف السوري، وأن يكون لمصر دور أكبر»، وفق تعبيره.
وأضاف «ذلك يعني أن تضع ثقلها من أجل أن يكون هناك ممثلون لمنطقة شمال شرق سورية ضمن هذه المباحثات، وكذلك تلعب دورها أيضاً بمسار الحل الوطني للحل بين السوريين أنفسهم».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock