سورية

المقداد يقدّم التعازي برحيل السلطان قابوس في سفارة عُمان بدمشق

| وكالات

قدم نائب وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد أمس التعازي برحيل السلطان قابوس خلال زيارته سفارة سلطنة عمان بدمشق، متمنياً للقيادة العمانية الجديدة برئاسة جلالة السلطان هيثم بن طارق آل سعيد النجاح في السير على خطا السلطان الراحل وحشد الجهد العربي لمواجهة التحديات.
وذكرت وكالة «سانا» أن نائب وزير الخارجية والمغتربين سجّل كلمة في سجل التعازي عبر فيها عن خالص العزاء والمواساة بوفاة السلطان قابوس الذي قاد منذ سبعينيات القرن الماضي حملة نهضوية شاملة وضعت سلطنة عمان على عتبة التقدم والتطور والنمو.
ونوّه المقداد بمواقف السلطان الراحل إزاء الأزمة التي مرت بها سورية ووقوفه إلى جانبها خلال حربها على الإرهاب مشيراً إلى العلاقات المميزة التي ربطت قادة وحكومتي البلدين لما فيه خير ومصلحة البلدين الشقيقين.
وكان في استقبال المقداد سفير سلطنة عمان لدى الجمهورية العربية السورية تركي بن محمود البوسعيدي.
بدورها ذكرت صفحة الوزارة على موقع «فيسبوك» أنه رافق المقداد في زيارته كل من مدير إدارة الوطن العربي السفير ميلاد عطية ومدير إدارة المراسم سامي سلامة ومدير مكتب نائب الوزير أسامة علي.
وأعلن ديوان البلاط السلطاني فجر السبت الماضي، وفاة سلطان عمان قابوس بن سعيد عن عمر ناهز 79 عاماً.
وأدى هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد، اليمين الدستورية سلطاناً لسلطنة عمان السبت الماضي، خلفاً للسلطان الراحل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock